تخطي إلى المحتوى الرئيسي
البرازيل

روسيف: هزيمة البرازيل في المونديال لن تؤثر على الانتخابات الرئاسية المقبلة

أرشيف
3 دقائق

قالت رئيسة البرازيل ديلما روسيف التي تستعد لبدء حملتها الانتخابية الرئاسية في أكتوبر/ تشرين الأول القادم أنها لا تعتقد أن الهزيمة المخزية لمنتخب البرازيل وخروجه خالي الوفاض من المونديال ستؤثر على نتيجة الانتخابات المقبلة. ويذكر أن انتقادات قاسية طالت استعدادات حكومة روسيف لاستضافة المونديال.

إعلان

قالت رئيسة البرازيل ديلما روسيف إنه لا يمكن أن يكون للهزيمة المخزية التي تعرض لها منتخب بلادها في منافسات كأس العالم لكرة القدم تأثير على الانتخابات المزمع إجراؤها في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل،  في الوقت الذي تستعد فيه لتدشين حملة انتخابية تسعى من خلالها للفوز بفترة رئاسة ثانية.

وكانت استطلاعات الرأي قد أظهرت ارتفاع شعبية روسيف مؤخرا مع انشغال البرازيليين في الاستمتاع بالبطولة العالمية التي تستمر شهرا، رغم الانتقادات التي طالت استعدادات حكومتها لاستضافة البطولة العالمية..

لكن هزيمة البرازيل أمام ألمانيا بسبعة أهداف مقابل هدف واحد في الدور قبل النهائي يوم الثلاثاء غيرت الحالة المزاجية للشعب البرازيلي قبل الانتخابات التي ينظر إليها على أنها الأصعب منذ فوز حزب العمال اليساري الذي تنتمي إليه روسيف  في 2002.

وقالت روسيف خلال لقائها مع مجموعة من الصحفيين الأجانب في مقر الرئاسة ببرازيليا "يوجد تقليد في البرازيل يقول بعدم خلط الكرة بالسياسة."

وأوضحت استطلاعات الرأي أن روسيف ما تزال هي الرئيسة المفضلة في الانتخابات المزمع إجراءها في الخامس من أكتوبر/ تشرين الأول وذلك على الرغم من تضييق منافسيها الفجوة في الأشهر الأخيرة. ومن المحتمل أن يتم تحديد الفائز في الانتخابات في جولة الإعادة التي ستجرى في أواخر أكتوبر/ تشرين الأول أمام اسيو نيفيس الذي يمثل الحزب الديمقراطي الاجتماعي البرازيلي.

وتعتزم روسيف الاعتماد في حملتها على الظروف الاجتماعية التي تم تحسينها في البرازيل منذ تولي حزب العمال، الذي تنتمي إليه، السلطة وانتشاله عشرات الملايين من البرازيليين من الفقر.

 

فرانس24 / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.