تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أوكرانيا: مقتل 295 شخصا بتحطم طائرة ماليزية وكييف تتحدث عن "عملية إرهابية"

أ ف ب

تتسارع الأحداث بخصوص تحطم طائرة بوينغ الماليزية شرق أوكرانيا على الحدود مع روسيا. الرئيس الأوكراني لم يستبعد أن تكون أسقطت في "عملية إرهابية"، فيما اتهم الإنفصاليون الأوكرانيون كييف بإسقاطها. وطلب أوباما التحقيق في الحادث الذي قتل فيه 295 شخصا كانوا في طريقهم من أمستردام إلى كوالالمبور.

إعلان

في حدود الساعة الخامسة و18 دقيقة بتوقيت باريس نقلت وكالة أنترفاكس الروسية للأنباء تحطم طائرة ركاب ماليزية من نوع بوينغ تابعة لشركة الخطوط الجوية الماليزية كان على متنها 295 شخصا، كانت في طريقها من أمستردام نحو كوالالمبور. دقائق قليلة بعدها تعلن وكالة الأنباء نفسها مقتل جميع ركاب الطائرة في حادث يرجح أنه متعمد. تطوارات الأحد كما تابعتها فرانس 24 كانت على الشكل التالي:

- وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون تدعو كافة الأطراف لإتاحة الوصول إلى موقع تحطم الطائرة الماليزية بشرق أوكرانيا والتعاون التام للتحقيق في الحادث.

- وكالة الأنباء الماليزية: الرئيس الروسي يعزي رئيس وزراء ماليزيا في مقتل ركاب الطائرة

- جهاز مراقبة الملاحة الجوية الأوكرانية: طاقم الطائرة الماليزية لم يشر إلى أي "مشلكة" أثناء تحليقها فوق أوكرانيا

- هولاند يطالب "القيام بكل شيء" لتوضيح ظروف تحطم الطائرة الماليزية

- أوباما يعتبر سقوط الطائرة الماليزية "فاجعة رهيبة"

-فابيوس: أربعة فرنسيين على الأقل كانوا ضمن ركاب الطائرة الماليزية التي تحطمت

-مستشار بوزارة الداخلية الأوكرانية: مقتل 23 أمريكيا في تحطم الطائرة الماليزية

- باريس تطلب من شركات الطيران تجنب الاجواء الأوكرانية

- الرئيس الأوكراني يعتبر الحادث "عملية إرهابية"

- وكالة الأنباء الفرنسية: عدد كبير من الجثث في منطقة سقوط الطائرة الماليزية

- الانفصاليون المولون لروسيا يؤكدون أن طائرة أوكرانية أسقطت الطائرة الماليزية.

- رئيس الوزراء الماليزي يقول إنه صدم من تحطم الطائرة الماليزية وإنه أمر بتحقيق فوري

- الكرملين: الرئيس الروسي بحث مع نظير الأمريكي باراك أوباما تحطم الطائرة الماليزية.

- مراسل رويترز يصل إلى مكان تحطم الطائرة ويتحدث عن وجود عشرات من الجثث المتناثرة حول حطام الطائرة.

فيديو يظهر دخانا كثيفا يتصاعد من مكان تحطم الطائرة

- إدارة منطقة دونيتسك أكدت أن المنطقة التي تحطمت بها الطائرة يسيطر عليها الموالون لموسكو.

- شركة الطيران تعلن على حسابها على موقع تويتر أن "الخطوط الجوية الماليزية فقدت الاتصال مع الرحلة ام اتش 17 القادمة من أمستردام". وأضافت أن الموقع الأخير للطائرة والتي كانت على علم به هو عند تحليقها في سماء أوكرانيا.

- رئيس وزراء أوكرانيا أرسيني ياتسينيوك يأمر بفتح تحقيق.

- بدأت هذه الكارثة تأخذ أبعادا دولية، إذ أعلن البيت الأبيض أن أوباما وجه كبار المسؤولين الأمريكيين ليبقوا على اتصال مع المسؤولين الأوكرانيين بشأن الطائرة المنكوبة

- رئيس أوكرانيا بترو بوروشنكو لم يستبعد أن تكون الطائرة أسقطت.

صور التقطت لحادث تحطم الطائرة الماليزية (أ ف ب)
{{ scope.counterText }}
{{ scope.legend }}© {{ scope.credits }}
{{ scope.counterText }}

{{ scope.legend }}

© {{ scope.credits }}

- بيان للرئاسة الأوكرانية قالت فيه أن القوات المسلحة الأوكرانية لا علاقة لها بإسقاط الطائرة، مضيفا أن "هذا ثالث حادث خلال الأيام القليلة الماضية عقب إسقاط طائرتي أنتونوف 26 وسوخوي 25. ولا نستبعد أن تكون هذه الطائرة أسقطت هي الأخرى، ونشدد على أن القوات المسلحة الأوكرانية لم تقدم على أي فعل بتدمير أهداف في الجو".

- زعيم الإنفصاليين الأوكرانيين يتهم كييف بإسقاط الطائرة الماليزية

- تحطم طائرة ركاب ماليزية من نوع بوينغ تابعة لشركة الخطوط الجوية الماليزية كان على متنها 295 شخصا، كانت في طريقها من أمستردام نحو كوالالمبور حسب ما نقلت وكالة أنترفاكس الروسية للأنباء
 

فرانس 24/ وكالات

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.