تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

تمرد هونغ كونغ

فرانس 24
إعداد : فرانس24 تابِع | أنور طرابلسي
1 دقائق

في عام 1997 وبعد 150 عاما تحت الاستعمار البريطاني استعادت هونغ كونغ هويتها الصينية بفخر. لكن الوضع تغير اليوم بشكل جذري. ”لنحمي هونغ كونغ...أنا هونغ كونغي...لست صينيا”. هونغ كونغ في حالة تمرد مفتوحة ضد بكين. وبات ينظر إلى الملايين من السياح الصينيين على أنهم غزاة. طموح الحزب الشيوعي بمراقبة كل شيء يقابله إصرار سكان هونغ كونغ على النضال من أجل حقوقهم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.