الشرق الأوسط

أكثر من مئة قتيل فلسطيني في يوم واحد ونتانياهو يقول إنه يحظى بدعم دولي

أ ف ب

سقط اليوم الأحد مئة قتيل على الأقل في القصف الإسرائيلي لقطاع غزة والذي استهدف بالأساس حي الشجاعية شرق القطاع، وتعليقا على العملية العسكرية التي يقوم بها الجيش الإسرائيلي في غزة قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إنه يحظى بدعم دولي "كبير للغاية".

إعلان

شهد قطاع غزة الأحد يوما داميا سقط خلاله مئة قتيل فلسطيني ضحايا القصف الإسرائيلي المتواصل لليوم الثالث عشر على التوالي ، في حين أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أنه يحظى بدعم عالمي "كبير للغاية" في العملية العسكرية الإسرائيلية ضد قطاع غزة.

وقال نتانياهو "نحن نقوم بعملية معقدة ومكثفة وعميقة داخل قطاع غزة، وهي تحظى بدعم دولي. وهذا الدعم من قبل المجتمع الدولي للعملية التي يقوم بها الجيش كبير للغاية".

وارتفع بذلك العدد الإجمالي للقتلى الفلسطينيين منذ بدء الهجوم العسكري الإسرائيلي في الثامن من تموز/يوليو إلى 435 قتيلا وأكثر من ثلاثة ألاف جريح.

وسقط غالبية القتلى الأحد في حي الشجاعية شرق مدينة غزة والقريب من الحدود مع إسرائيل، حيث قتل 62 شخصا على الأقل في القصف الكثيف الذي بدأ منتصف ليل السبت الأحد والذي يعد الأكثر دموية منذ عملية الرصاص المصبوب في أواخر عام 2008.

وأصيب أيضا 250 شخصا على الأقل في الشجاعية.

وكانت إسرائيل وافقت على هدنة إنسانية لساعتين في حي الشجاعية شرق مدينة غزة بطلب من اللجنة الدولية للصليب الأحمر ،ثم عادت ومددتها لساعتين أخريين بحسب الجيش الإسرائيلي.

وبعد الإعلان عن الهدنة، توجهت أجهزة الطوارىء لإخلاء القتلى والجرحى والأشخاص المذعورين الذين بقوا داخل الحي بعد ليلة من قصف الدبابات الإسرائيلية الذي لم يتوقف.

وتناثرت الجثث في الشوارع، وكان بعضها محترقا لدرجة تجعل من الصعب التعرف على أصحابها.

وكان من بين القتلى الصغار والكبار، ومن بينهم أكثر من جثة لطفل حملها موظفو عربات الإسعاف الذين عثروا كذلك على بقايا إحدى عرباتهم في المكان وقد تطاير زجاج نوافذها واخترقت الشظايا هيكلها بالكامل.

it
تقرير: حالة استنفار بمستشفيات غزة

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الأحد في مقابلة مع شبكة "سي أن أن" إن العملية التي تستهدف تدمير شبكة الأنفاق التي يستخدمها المسلحون الفلسطينيون في غزة قد تنتهي "سريعا نسبيا"، إلا أنه لم يكشف عن تفاصيل.

من ناحيته، ألقى وزير الخارجية الامريكي جون كيري اللوم على حركة حماس في استمرار النزاع في قطاع غزة، مؤكدا أنها ترفض جميع الجهود لوقف إطلاق النار.

وقال كيري لتلفزيون أي بي سي "عرض عليهم وقف إطلاق النار إلا أنهم رفضوه"، مشيرا إلى أن حماس رفضت "بتعنت" جهود وقف النزاع "برغم أن مصر وآخرين دعوا إلى وقف إطلاق النار".

وقال إن حماس تسببت بذلك في "مزيد من التحركات" من قبل الإسرائيليين لوقف إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على جنوب إسرائيل.

وأعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في بيان بان عدد النازحين الذين لجأوا إلى المراكز التابعة لها في قطاع غزة وصل إلى 81 ألف نازح ويتم إيواؤهم في 61 مدرسة.

it
مراسلة فرانس 24 عن توسيع العملية البرية الإسرائيلية في غزة 20/07/2014

وأعلن الجيش الإسرائيلي في بيان صباح الأحد "توسيع المرحلة البرية من عملية الجرف الصامد مع انضمام قوات إضافية إلى الجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب في قطاع غزة وخلق واقع يمكن للسكان الإسرائيليين أن يعيشوا فيه بأمن وأمان".

وكان الجيش الاسرائيلي اعلن الاحد مقتل جنديين اسرائيليين آخرين في مواجهات داخل قطاع غزة وحوله. وقال ان بار راهاف (21 عاما) قتل بصاروخ مضاد للدبابات بينما قتل بنايا روبيل (20 عاما) في تبادل لاطلاق النار.

دبلوماسيا وصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس الى الدوحة الاحد لاجراء مباحثات مع رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل تتركز حول التوصل الى وقف لاطلاق النار في غزة.

 

 

فرانس 24 / أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم