تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حركة حماس تتبنى إطلاق صواريخ على إسرائيل بعد قرار تمديد الهدنة

أ ف ب

وافقت إسرائيل على تمديد وقف إطلاق النار التي بدأ العمل بها لمدة 12 ساعة صباح السبت، أربع ساعات إضافية بعد أن دعا وزراء الخارجية المجتمعون في باريس إلى تمديد الهدنة الإنسانية بين إسرائيل وحماس. وبعد أن اتخذ هذا القرار تبنت حماس مساء السبت إطلاق صواريخ على إسرائيل.

إعلان

تبنت حركة حماس مساء السبت إطلاق سبعة صواريخ باتجاه إسرائيل من بينها اثنان على تل أبيب، ما يمكن أن يعني رفضها بحكم الأمر الواقع تمديد الهدنة الإنسانية في قطاع غزة والتي انتهت مهلتها الاصلية عند الساعة الثامنة مساء (17,00 تغ).
 

وكانت الحكومة الأمنية الإسرائيلية المصغرة وافقت السبت على تمديد وقف إطلاق النار في قطاع غزة التي بدأ العمل بها لمدة 12 ساعة صباح السبت، أربع ساعات إضافية لينتهي بذلك عند منتصف الليل، وفق التلفزيون الإسرائيلي.

وأشارت القناة العاشرة الإسرائيلية إلى أن قرار التمديد اتخذ قبل أقل من ساعتين على انتهاء المهلة الأصلية للهدنة وبعدما دعا وزراء خارجية دول عدة في باريس إلى تمديدها.

الحصار على غزة 26/07/2014

ودعا وزراء الخارجية المشاركون في اجتماع باريس حول غزة إلى تمديد الهدنة الإنسانية بين إسرائيل وحماس. واستضاف وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس السبت في باريس نظراءه الأمريكي والبريطاني والألماني والإيطالي والقطري والتركي إضافة إلى ممثل الاتحاد الأوروبي "لبحث الوضع في غزة".

وبعد اللقاء قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس السبت للصحافيين "ندعو كل الأطراف إلى تمديد وقف إطلاق النار الإنساني".

وانتشلت عشرات الجثث في غزة السبت، لترتفع بذلك حصيلة القتلى الفلسطينيين إلى أكثر من ألف  فلسطيني، وإصابة حوالى ستة آلاف شخص في قطاع غزة منذ بداية الهجوم الإسرائيلي في 8 تموز/يوليو وغالبيتهم العظمى من المدنيين بحسب السلطات الفلسطينية.

ومن الجانب الإسرائيلي قتل 40 جنديا في المعارك في غزة ومحيطها في الفترة نفسها إلى جانب مدنيين اثنين بالصواريخ الفلسطينية، وقتل عامل تايلاندي أيضا في قذيفة هاون. 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.