الجزائر

فرنسا تنكس أعلامها ثلاثة أيام حدادا على ضحايا الطائرة الجزائرية

أ ف ب
2 دقائق

اعتبارا من اليوم الاثنين ولمدة ثلاثة أيام، نكست الأعلام في جميع المباني الرسمية في فرنسا حدادا على ضحايا طائرة الخطوط الجوية الجزائرية التي تحطمت في مالي الأسبوع الماضي، وقتل فيها كل من كان على متنها وهم 118 شخصا.

إعلان

كما أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند السبت، نكست الأعلام في جميع المباني الرسمية في فرنسا الاثنين ولمدة ثلاثة أيام حدادا على ضحايا طائرة الخطوط الجوية الجزائرية التي تحطمت في مالي الأسبوع الماضي.

وجاء إعلان هولاند السبت خلال استقباله في مقر الخارجية الفرنسية على مدى ثلاث ساعات ذوي الفرنسيين الـ54 الذين قضوا على متن الطائرة التي تحطمت الخميس في مالي.

مواصلة التحقيق في مكان الحادث

وكانت طائرة الخطوط الجوية الجزائرية غادرت واغادوغو متوجهة إلى الجزائر ليلة 23 إلى 24 تموز/يوليو عندما تحطمت بعد 50 دقيقة من إقلاعها. ولم ينج أحد من الأشخاص الـ118 الذين كانوا على متنها.

ويواصل المحققون عملهم في مكان الكارثة وهي منطقة نائية يصعب الوصول اليها، وما يزيد من صعوبة مهمتهم هو تفتت الطائرة لدى تحطمها مما يترك آمالا ضئيلة لعائلات الضحايا لاستعادة جثث أقاربهم.

 

فرانس 24/ أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم