تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الإيرانية مريم ميرزاخاني أول امرأة تتوج بأعلى جائزة في الرياضيات

أ ف ب

حازت الإيرانية المولد، مريم ميرزاخاني، على جائزة الرياضيات "فيلدز"، وبهذا التتويج تصبح هذه العالمة أول امرأة تفوز بهذه الجائزة الرفيعة منذ إحداثها عام 1936.

إعلان

فازت عالمة الرياضيات، الإيرانية المولد مريم ميرزا خاني، بجائزة "فيلدز" للرياضيات، لتصبح بذلك أول امرأة تفوز بهذه الجائزة منذ إطلاقها في 1936.

وفي تعليق منها على هذا التتويج، نقله موقع جامعة ستانفورد التي تدرس بها، قالت ميرزاخاني "هذا شرف كبير. سأكون سعيدة إذا شجع هذا عالمات الرياضيات الشابات".

وأضافت إنها "متأكدة من فوز المزيد من النساء بمثل هذه الجائزة في الأعوام المقبلة". وكانت ميرزاخاني تحلم وهي صغيرة بأن تصبح كاتبة، لكن في الوقت نفسه كان لها شغف بحل المعادلات الرياضية.

ووصفت شعورها عندما تكون بصدد حل المعادلات الرياضية بالقول: "إنه أمر ممتع.. يشبه حل الألغاز أو توصيل النقاط ببعضها البعض... شعرت أن هذا شيء أستطيع القيام به وأردت الاستمرار في هذا الطريق."

ونالت ميرزاخاني الجائزة تقديرا لعملها في "فهم تناظرى الأسطح المنحنية" ضمن أربع شخصيات علمية. وتمنح هذه الجائزة كل أربع سنوات. وسلمت جائزة هذه الدورة رئيسة كوريا الجنوبية جون هاي في سيول.

ولدت ميرزاخاني (37 عاما) في طهران وعاشت هناك حتى بدأت الدراسة لنيل درجة الدكتوراه من جامعة هارفارد. وتدرس اليوم في جامعة ستانفورد بولاية كاليفورنيا.

وبالإضافة إلى ميرزاخاني، كان بين المتوجين بالجائزة كل من أرتور أفيلا من المركز الوطني لأبحاث العلوم في فرنسا والمعهد الوطني البرازيلي للرياضيات البحتة والتطبيقية، ومانجول بارجافا من جامعة برينستاون، ومارتين هايرر من جامعة وارويك في بريطانيا.

 

فرانس 24/ وكالات

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.