تخطي إلى المحتوى الرئيسي

واشنطن تدعو المالكي للتنحي واحترام العملية السياسية

أ ف ب

حضت واشنطن رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته نوري الماكي على التنحي واحترام العملية السياسية على خلفية تمسكه بالسلطة وتقديم شكوى إلى المحكمة الاتحادية ضد الرئيس العراقي فؤاد معصوم اعتراضا على تكليف حيدر العبادي برئاسة الوزراء.

إعلان

دعت واشنطن اليوم الأربعاء نوري المالكي، رئيس الوزراء المنتهية ولايته لاحترام العملية السياسية وحضته للتنحي والسماح لخليفته حيدر العبادي المنتمي إلى حزب "الدعوة" المكلف بتشكيل الحكومة.

وقال المتحدث باسم الأمن القومي بن رودس للصحفيين "يجب أن يحترم العملية. هذا ما قرره العراقيون أنفسهم".

وأضاف أن البيت الأبيض "سيكون في غاية السعادة لرؤية حكومة جديدة ، لم يعمل العراقيون سوية في الأعوام المنصرمة ولم يتم أخذ السنة في الاعتبار بشكل كاف وهذا ما أدى إلى فقدان الثقة في بعض مناطق العراق وداخل قوات الأمن".

وقد وضع الرئيس باراك أوباما كامل ثقله الاثنين وراء رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي داعيا المالكي دون أن يذكره بالاسم إلى التنازل عن السلطة سلميا.

وقد رفع نوري المالكي شكوى إلى المحكمة الاتحادية متهما الرئيس العراقي فؤاد معصوم بانتهاك الدستور لأنه لم يكلفه برئاسة الوزراء وعين حيدر العبادي. 

وأمر المالكي قوات الشرطة العراقية والجيش ووحدات من شرطة مكافحة الإرهاب بالانتشار بشكل كثيف في المناطق الإستراتيجية في بغداد ليل الأحد الاثنين الماضيين.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.