تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزراء الخارجية العرب يقررون التصدي لتنظيم "الدولة الإسلامية" على كافة الصعد

أ ف ب - نبيل العربي

اتفق وزراء الخارجية العرب مساء الأحد في ختام اجتماعهم بالقاهرة على التصدي لجميع التنظيمات الإرهابية وبينها تنظيم "الدولة الإسلامية"، ولم يشر القرار إلى التنسيق مع التحالف الذي دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى تشكيله من أجل مكافحة هذا التنظيم المتطرف.

إعلان

قرر وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعهم مساء اليوم الأحد في القاهرة "التصدي لجميع التنظيمات الإرهابية" بما فيها تنظيم "الدولة الإسلامية"، ونص القرار كذلك على ضرورة "تجفيف منابع الإرهاب" ومعالجة "الأسباب والظروف" التي أدت إلى تفشي هذه الظاهرة.

وأكد القرار الذي تلاه الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي في مؤتمر صحافي أن المجلس الوزاري للجامعة العربية قرر "التصدي لجميع التنظيمات الإرهابية" بما فيها تنظيم "الدولة الإسلامية" واتخاذ جميع التدابير سياسيا وأمنيا وقانونيا وفكريا لمواجهة الإرهاب.

ولم يشر القرار إلى التحالف الذي دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى تشكيله من أجل مكافحة تنظيم "الدولة الإسلامية" في حين كان مشروع قرار أولي أشار إلى "تنسيق مع الولايات المتحدة" لمواجهة "الدولة الإسلامية".

وقال نبيل العربي إن "التعاون الدولي منصوص عليه في القرار" وأضاف "التعاون الدولي في جميع المجالات". ولكن لم يتضمن القرار أي تفاصيل عن الإجراءات التي سيتم اتخاذها في هذا السياق. واعتبر العربي أن هذا القرار "هام" لأنه "قرار بالتصدي والمواجهة" للإرهاب.

فرانس 24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن