تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عشرات القتلى معظمهم من المدنيين في غارات جوية للطيران السوري على معقل لـ"داعش"

أرشيف

قتل عشرات الأشخاص، معظمهم من المدنيين، في غارات جوية شنها الطيران السوري على محافظة الرقة معقل "الدولة الإسلامية". واستهدفت الغارات "محكمة إسلامية" أنشأها التنظيم. وفي العراق، شن سلاح الجو الأمريكي غارتين جويتين دمرتا عددا من آلياته العسكرية.

إعلان

قتل ما لا يقل عن 53 شخصا، معظمهم من المدنيين، في غارات شنها السبت الطيران العسكري السوري على محافظة الرقة، معقل "الدولة الإسلامية" في شرق سوريا، حسب ما ذكرت منظمة غير حكومية.

وقال مدير "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، رامي عبد الرحمن، إن "31 مدنيا بينهم خمس نساء وثلاثة أطفال، قتلوا في الرقة وضواحيها". وأفاد أن ثمانية ضحايا مدنيين كانوا من عائلة واحدة.

وأضاف رامي عبد الرحمن أن الضربات الثماني التي شنها طيران النظام أودت أيضا بحياة 15 مقاتلا من "الدولة الإسلامية" وسبعة أشخاص آخرين لم تحدد هوياتهم.

واستهدفت الغارات خصوصا مبنى لـ"محكمة إسلامية"، أنشأتها "الدولة الإسلامية"، ومعسكر تدريب.

ويشن النظام منذ عدة أسابيع غارات على المناطق التي تسيطر عليها "الدولة الإسلامية" في شمال وشرق سوريا. وأفاد ناشطون أن هذه الغارات أوقعت العديد من الضحايا المدنيين.

غارات جوية أمريكية جديدة على "داعش" في شمال العراق

وفي شمال العراق، شنت الولايات المتحدة يومي الجمعة والسبت غارتين جويتين جديدتين دمرتا سبع آليات للتنظيم، بحسب القيادة العسكرية الأمريكية المكلفة بمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.

وقالت القيادة إن الطائرات الحربية والطائرات من دون طيار دمرت "أربع عربات هامفي (آليات مدرعة) وعربة نقل جنود وشاحنتين للدولة الإسلامية".

وهدف هاتين الغارتين "حماية أربيل"، عاصمة إقليم كردستان العراق، من المقاتلين الإسلاميين المتطرفين.

 

فرانس 24/ أ ف ب
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.