تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا: البرلمان يقر قانونا يشدد ضوابط الإنترنت ويوسع سلطات جهاز الاتصالات

أ ف ب / أرشيف

أقر البرلمان التركي الاثنين قانونا يشدد ضوابط الإنترنت ويوسع سلطات جهاز الاتصالات في البلاد. والهدف من القانون الجديد، والذي يجب أن يقره الرئيس رجب طيب أردوغان، هو "منع التأخر في التحرك ضد انتهاكات الأمن القومي وتهديدات الأمن العام".

إعلان

أقر البرلمان التركي في وقت متأخر أمس الاثنين قانونا يشدد ضوابط الإنترنت ويوسع سلطات جهاز الاتصالات في البلاد بعد أسابيع من تسلم الحكومة الجديدة السلطة وتعهدها "بتركيا جديدة".

ويوسع القانون الجديد هذه السلطات ويسمح لهيئة الاتصالات التركية بحجب مواقع إذا اقتضت الضرورة لحماية "الأمن القومي واستعادة النظام العام ومنع الجرائم". وكان القانون الذي أقر في فبراير/شباط يقصر هذه السلطات على حالات انتهاك الخصوصية.

ويمنح القانون الجديد هيئة الاتصالات التابعة لمكتب رئيس الوزراء سلطة الاطلاع على سجل تصفح الأفراد لشبكة الإنترنت دون إذن قضائي.

وينص القانون الجديد، والذي يجب أن يقره الرئيس رجب طيب أردوغان، على أن الهدف منه هو منع التأخر في التحرك ضد انتهاكات الأمن القومي وتهديدات الأمن العام.

وتطبق تركيا قوانين صارمة على الإنترنت تحجب آلاف المواقع بدءا من البوابات الإلكترونية الإخبارية التي تعتبر قريبة من المقاتلين الأكراد وحتى مواقع المواعدة الخاصة بالمثليين جنسيا.

 

فرانس 24 / رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.