تخطي إلى المحتوى الرئيسي
المغرب

السجن ثلاث سنوات لمغربي "تشبه" بالملك محمد السادس

أ ف ب
1 دَقيقةً

أصدرت محكمة مغربية حكما بالسجن ثلاث سنوات نافذة بحق شاب اتهم بالتشبه بشخصية "سامية"، وبحسب ما نشرته الصحافة المغربية فإن الشاب اعتقل "بعدما استغل شبهه بالملك ليخدع العشرات من عناصر الأمن والمواطنين".

إعلان

قضت الغرفة الجنحية في المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان شمال المغرب، بالسجن ثلاث سنوات مع النفاذ، بحق شاب في الثلاثينات من عمره، بتهمة "التشبه بشخصية سامية" بعدما لاحظت الشرطة الشبه الكبير بينه وبين الملك محمد السادس.

واعتقل نبيل سباعي (31 سنة) في 20 آب/أغسطس الماضي في العاصمة الرباط، وقامت الشرطة بتفتيش مكان إقامته.

وأوضح محمد بنعيسي مدير مركز الشمال لحقوق الإنسان أن "محكمة تطوان الابتدائية قضت بسجن السباعي ثلاث سنوات مع النفاذ في وقت متأخر من ليلة الاثنين".

وأضاف بنعيسي "الشاب الثلاثيني أنكر تهم النصب والاحتيال الموجهة إليه باعتبار أنه من عائلة ميسورة".

وبحسب ما نشرته الصحافة المغربية فإن الشاب اعتقل "بعدما استغل شبهه بالملك ليخدع العشرات من عناصر الأمن والمواطنين"، كما قام ب"التلويح للناس متشبها بملابس الملك وقام بالتقاط صور مع الناس".

وفي حوار عبر الهاتف أجراه موقع إلكتروني مع السباعي من داخل السجن قال "أحب ملكي"، مضيفا "لم أفعل شيئا ولم أنصب على الناس. أردت تقليد الملك في اللباس لأني أحبه".

وروى السباعي إن الشرطة حيته وفسحت الطريق أمامه، كما أن الناس ارتموا على سيارته الفارهة وطلبوا منه أعطيات، قبل أن تكتشف الشرطة أنه ليس الملك محمد السادس.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.