تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

كيف استقبلت فرنسا "الحركى" عند وصولهم إلى فرنسا؟

إبان الحقبة الاستعمارية انقسم الجزائريون إلى منادين بالاستقلال عن فرنسا، وإلى مؤازرين لفرنسا، ومدافعين على بقاء الجزائر مستعمرة فرنسية. الحركيون انخرطوا في المعارك المسلحة تحت لواء فرنسا، ولما استقلت الجزائر رحلوا إلى فرنسا، التي بقيت لعقود طويلة لم تعترف لهم بتضحياتهم في سبيلها ولم تعترف الحكومات المتتالية بتقصير السلطات الفرنسية في حقهم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.