تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الجزائر: التعرف على بعض خاطفي الفرنسي الذي أعدمته مجموعة إسلامية

أ ف ب | إيرفيه غورديل الرهينة الفرنسي الذي قتل في الجزائر

قال وزير العدل الجزائري الثلاثاء إن التحريات الأولية أفضت إلى التعرف على بعض خاطفي الرعية الفرنسي "إيرفيه غورديل"، والذي اغتيل في 21 سبتمبر/أيلول بطريقة وحشية من قبل مجموعة إسلامية مسلحة في الجزائر.

إعلان

أعلن وزير العدل الجزائري الطيب لوح الثلاثاء أن الأبحاث الأولية مكنت من التعرف على بعض أفراد المجموعة المتطرفة الموالية لتنطيم "الدولة الإسلامية" التي خطفت وقتلت المواطن الفرنسي إيرفيه غورديل.

وقال الوزير في تصريح للتلفزيون الحكومي الجزائري "التحريات الأولية تمكنت من تحديد هوية بعض الأفراد من المجموعة الإرهابية التي قامت بهذه الجرائم".

وتابع الوزير أن "قاضيا متخصصا في قضايا الإرهاب والجريمة المنظمة" بالعاصمة الجزائرية هو الذي سيتكفل بالتحقيق الذي بدأته محكمة البويرة (120 كلم شرق الجزائر).

واضاف أن "النيابة التمست أوامر قبض ضد الأفراد الذين تم التعرف على هوياتهم .والتمست النيابة أيضا اصدار إنابات قضائية من أجل تحديد مصدر ومكان إرسال فيديو (قطع رأس غورديل) عن طريق الإنترنت"

وقد خطف الدليل السياحي الفرنسي "إيرفيه غورديل" (55 سنة) في 21 أيلول/سبتمبر عند مفترق طرق "تيزي نكويلال" في قلب محمية جرجرة الجبلية، على مسافة مئة كلم شرق العاصمة الجزائرية .  وتحولت المحمية التي تعتبر من أبرز المعالم السياحية إلى معقل للمجموعات الإسلامية المسلحة خلال تسعينيات القرن الماضي.

وأعلنت مجموعة "جند الخلافة" بعيدها من خلال شريط فيديو قطع رأس الفرنسي، ردا على مشاركة فرنسا في الحملة الجوية الأمريكية على تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف في العراق.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.