تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إصابة جندي لبناني بجروح في إطلاق نار إسرائيلي

أ ف ب

أصيب جندي لبناني بجروح الأحد إثر إطلاق الجيش الإسرائيلي النار على عناصر من الجيش اللبناني في منطقة حدودية في جنوب شرق لبنان، في حين تحدث الجيش الإسرائيلي عن إطلاقه النار على "مشتبه بهم".

إعلان

أصيب جندي لبناني الأحد برصاص الجيش الإسرائيلي في منطقة حدودية في جنوب شرق لبنان.

وقال مصدر أمني أن "عناصر من الجيش اللبناني تعرضوا لإطلاق نار من جنود إسرائيليين في منطقة جبل السدانة غرب بلدة شبعا" الحدودية.

وتابع أن "الجنود الإسرائيليين كانوا توغلوا بضعة أمتار داخل الأراضي اللبنانية، وفوجئوا بوجود عناصر الجيش، فأطلقوا النار، ورد الجيش بالمثل".

وأصدرت قيادة الجيش قبل قليل بيانا حول الحادث جاء فيه "الساعة 13,20 (10,20 ت غ)، تعرض أحد مراكز الجيش في منطقة السدانة- شبعا، لإطلاق نار من أحد مراكز العدو الإسرائيلي في الجهة المقابلة، ما أدى الى إصابة أحد العسكريين بجروح غير خطرة".

وأضاف "على الإثر استنفرت وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة واتخذت الإجراءات الدفاعية المناسبة، فيما تجري متابعة الاعتداء بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان".

وكان عناصر الجيش اللبناني متواجدين بالقرب من نقطة مراقبة لوحدة من قوات اليونيفيل.

من جهته قال الجيش الإسرائيلي في بيان "كشف جيش الدفاع الإسرائيلي في وقت سابق اليوم خلال عملية تفقد دورية على طول الحدود اللبنانية الإسرائيلية مشتبه بهم تسللوا عبر الحدود إلى الأراضي الإسرائيلية".

وأشار إلى أن الجيش رد بإطلاق النار في اتجاه المشتبه بهم الذين فروا شمالا عائدين إلى لبنان.

ولا توجد حدود مرسمة بوضوح بين لبنان وإسرائيل في تلك المنطقة، بل تحتل إسرائيل منذ حرب يونيو/حزيران 1967 منطقة مزارع شبعا المتاخمة للبلدة والتي يدعي لبنان ملكيتها، بينما تقول الأمم المتحدة إنها عائدة إلى سوريا.

واحتل الجيش الإسرائيلي جنوب لبنان بين 1982 و2000، وبعد انسحابه، وضعت الأمم المتحدة ما صار يعرف بـ"الخط الأزرق" ليقوم مقام الحدود موقتا بين البلدين اللذين هما في حالة حرب معلنة.

ومنذ 2006، تاريخ الحرب المدمرة بين الجيش الإسرائيلي وحزب الله في جنوب لبنان، حصلت حوادث عدة على الحدود، كان أخطرها تبادل إطلاق نار تسبب بمقتل جندي إسرائيلي وجنديين وصحافي لبنانيين في العام 2010.

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.