تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تصويت رمزي في البرلمان البريطاني على الاعتراف بدولة فلسطينية

أ ف ب - فلسطينيون من غزة يزورون المسجد الأقصى في 5 أكتوبر 2014

يدلي مجلس العموم البريطاني الاثنين برأيه بشأن مذكرة تدعو لندن إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية في تصويت رمزي إذ لا يلزم الحكومة.

إعلان

يعلن مجلس العموم البريطاني الاثنين رأيه بشأن مذكرة تدعو لندن إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية في تصويت رمزي الطابع نظرا لأن الحكومة غير ملزمة بالتقيد به.

وأكد النائب العمالي غراهام موريس، معد المذكرة، إن التصويت ليس ملزما لكن "إذا تكلل بالنجاح فإنه سيشكل ضغطا كبيرا على الحكومة الحالية والقادمة".

وحسب فريقه فإن المذكرة حصلت بالفعل على دعم حزب العمال وعدد من نواب حزب المحافظين، الحاكم.

واعتبر موريس أن "اعتراف المملكة المتحدة بفلسطين قد يعطي دفعة حاسمة لدول أخرى في الاتحاد الأوروبي لكي تقوم بالمثل" لافتا إلى أن "عددا متزايدا من الدول يعترف بشكل أحادي بدولة فلسطين".

وتابع أن "سياسة الحكومة الحالية تقول إن الاعتراف بدولة فلسطينية يجب أن يكون ثمرة مفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين. لكن لا توجد مفاوضات تجرى حاليا وإسرائيل أظهرت عجزا عن التفاوض بحسن نية".

هذا التصويت يأتي في الوقت الذي أعلنت فيه السويد أنها تنوي الاعتراف بدولة فلسطين.

واستدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية الاثنين السفير السويدي في إسرائيل للاحتجاج رسميا على هذا القرار الذي، على حد قولها، "لا يسهم في تحسين العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين لكن على العكس يزيدها تدهورا".

وتدعو المذكرة المقدمة إلى برلمان وستمنستر النواب إلى قول ما إذا كان على الحكومة "الاعتراف بدولة فلسطينية إلى جانب دولة إسرائيل".

 

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.