تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الجيش المصري يقتل "قياديا بارزا" في "أنصار بيت المقدس" بسيناء

أرشيف

قتل الجيش المصري شحته فرحان خميس المعاتقة، "أبرز قيادات" جماعة "أنصار بيت المقدس" وأميرها بمنطقة السادات –الوفاق" في سيناء. وقال المتحدث باسم الجيش المصري، الذي نشر الخبر على صفحته الرسمية، "إن خميس متورط في عمليات استهداف عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية" في هذه المنطقة.

إعلان

أعلن الجيش المصري الجمعة أنه قتل قياديا بارزا في تنظيم "أنصار بيت المقدس" الإسلامي المتطرف، وقال إنه متورط في الهجمات التي نفذها التنظيم ضد قوات الأمن في شمال شبه جزيرة سيناء المضطربة.

وجاء في الصفحة الرسمية للمتحدث الرسمي للجيش المصري، أن قوات الجيش تمكنت الجمعة من "تصفية المدعو شحته فرحان خميس المعاتقة أبرز قيادات جماعة أنصار بيت المقدس وأميرها بمنطقة السادات -الوفاق"، وذلك أثناء مداهمة للجيش في مدينة رفح على الحدود مع قطاع غزة.

وقال المتحدث إن خميس "متورط في عمليات استهداف عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية بمحافظة شمال سيناء خلال الفترة السابقة".

وأعلن تأسيس تنظيم "أنصار بيت المقدس" بعد ثورة 2011 في مصر وتبنى إطلاق صواريخ ضد إسرائيل، لكنه أصبح لاحقا يتبنى بانتظام هجمات دامية على قوى الأمن منذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في 3 تموز/يوليو 2013.

وتبنت "أنصار بيت المقدس" أكثر الاعتداءات الدموية ضد الجيش والشرطة وخصوصا تفجيري مديرية أمن المنصورة (دلتا النيل) ومديرية أمن القاهرة في كانون الأول/ديسمبر وكانون الثاني/يناير الماضيين.

 

فرانس 24/ أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.