تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا لم توافق على استخدام الولايات المتحدة قواعدها الجوية ضد تنظيم "الدولة الاسلامية"

أ ف ب / مدرعات تركية على الحدود السورية

قال مصدر حكومي تركي الاثنين إن تركيا لم تبرم "اتفاقا جديدا" مع الولايات المتحدة يجيز فتح قواعدها أمام طائرات التحالف الدولي التي تشن غارات ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق. وكان مسؤول عسكري أمريكي أعلن الأحد أن أنقرة سمحت للجيش الأمريكي باستعمال منشآتها لشن غارات على التنظيم.

إعلان

أعلن مصدر حكومي تركي طلب عدم كشف هويته الاثنين لوكالة فرانس برس إنتركيا لم تبرم "اتفاقا جديدا" مع الولايات المتحدة يجيز فتح قواعدها أمام طائرات التحالف الدولي التي تشن غارات ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.

وقال المصدر:: "لا يوجد اتفاق جديد مع الولايات المتحدة بخصوص [قاعدة] انجرليك"، في إشارة إلى هذه القاعدة الجوية الواقعة جنوب تركيا.

وكان مسؤول أمريكي في وزارة الدفاع أعلن الأحد أن حكومة أنقرة سمحت للجيش الأمريكي باستعمال منشآتها لشن غارات على تنظيم "الدولة الإسلامية".

وشدد المصدر الحكومي التركي أن "موقفنا واضح، ليس هناك اتفاق جديد"، مذكرا بأن الاتفاق الساري حاليا بين تركيا والولايات المتحدة لا يسمح للجيش الأمريكي بالوصول إلى قاعدة انجرليك، قرب اضنة (جنوب) ألا ليقوم بمهمات لوجستية أو انسانية. وأضاف أن "المفاوضات مستمرة على أساس الشروط التي وضعتها تركيا سابقا".

يذكر أن تركيا ترفض في الوقت الراهن الانضمام إلى التحالف العسكري الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لأن الغارات الجوية ضد مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" قد تعزز معسكر الرئيس السوري بشار الأسد العدو اللدود للحكومة التركية الإسلامية المحافظة.

واشترطت السلطات التركية قبل المشاركة إقامة منطقة عازلة ومنطقة حظر جوي في شمال سوريا وتدريب وتسليح مقاتلي المعارضة السورية المعتدلة وإعادة التأكيد على أن الهدف هو قلب نظام دمشق. 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.