تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غارات التحالف منعت سقوط عين العرب بالكامل في أيدي تنظيم "الدولة الإسلامية"

أ ف ب - طائرات التحالف الدولي المشاركة في الغارات ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"

أعلن الجيش الأمريكي أن الضربات التي شنتها المقاتلات الأمريكية والسعودية الاثنين والثلاثاء أدت إلى إبطاء تقدم تنظيم "الدولة الإسلامية" في عين العرب (كوباني)، وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تكثيف الغارات الجوية حال دون سقوط المدينة الكردية بكاملها في أيدي الجهاديين الذين سيطروا على خمسين في المئة منها.

إعلان

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تكثيف الغارات التي يشنها التحالف الدولي حال دون سقوط  مدينة عين العرب (كوباني) بكاملها في أيدي الجهاديين الذين سيطروا على خمسين في المئة من هذه المدينة الواقعة شمال سوريا على الحدود التركية.

من جهته أشار الرئيس الأمريكي باراك أوباما الثلاثاء في حضور القادة العسكريين لـ22 بلدا إلى وحدة التحالف الدولي ضد الجهاديين مع الإعراب عن قلقه على مصير مدينة عين العرب (كوباني) السورية التي يسيطر مقاتلو تنظيم "الدولة الإسلامية" على أجزاء منها.

خطاب باراك أوباما خلال اجتماع "أندروز" مع دول التحالف الدولي

وقال أوباما إثر اجتماع غير مسبوق في قاعدة "أندروز" الجوية في حضور كبار القادة العسكريين في 22 بلدا انضمت إلى التحالف، "نحن قلقون جدا حيال الوضع في كوباني وحولها".

وفي باريس، أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أنه قرر ونظيره الروسي سيرغي لافروف "تكثيف" تبادل المعلومات الاستخباراتية حول تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.

ميدانيا شنت طائرات التحالف الدولي ثماني غارات جديدة ليل الثلاثاء الأربعاء وفجر اليوم استهدفت مواقع لتنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة عين العرب ومحيطها، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. ونفذ التحالف ضربتين استهدفتا محيط قريتين في الريف الغربي لمدينة عين العرب.

وقتل 32 عنصرا من تنظيم "الدولة الإسلامية" في غارات للتحالف أمس على مناطق داخل مدينة عين العرب ومحيطها وريفها. كما قتل سبعة من مقاتلي التنظيم خلال اشتباكات بينهم ثلاثة فجروا أنفسهم بعربات مفخخة في المدينة وأطرافها، فيما قتل سبعة مقاتلين أكراد خلال هذه الاشتباكات.

ودارت اليوم وفقا للمرصد اشتباكات جديدة بين مقاتلي "وحدات حماية الشعب" الكردية وتنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف في عين العرب (كوباني).

تداعيات الوضع في عين العرب على السلام بين تركيا وحزب العمال الكردستاني

فرانس 24 / أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.