تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مجلس النواب الإسباني يدعو الحكومة إلى الاعتراف بدولة فلسطين

أ ف ب

أقر مجلس النواب الإسباني الثلاثاء بالغالبية مذكرة تدعو الحكومة إلى الاعتراف بدولة فلسطين. وتنص المذكرة على أن الاعتراف "يجب أن يكون نتيجة مفاوضات بين الأطراف".

إعلان

أقر مجلس النواب الإسباني الثلاثاء بالغالبية مذكرة تدعو الحكومة إلى الاعتراف بدولة فلسطين. وتنص المذكرة، والتي قدمتها المعارضة الاشتراكية وخضعت لمفاوضات بين مختلف الأحزاب، على أن الاعتراف "يجب أن يكون نتيجة مفاوضات بين الأطراف"، وتدعو الحكومة إلى القيام بعمل "بالتنسيق" مع الاتحاد الأوروبي.

وحصل القرار الرمزي الذي يحاكي إجراءات جرت الشهر الماضي في بريطانيا وأيرلندا- على دعم جميع الجماعات السياسية في مجلس النواب بعد أن خفف "حزب الشعب" الحاكم الصياغة بعد ساعات من هجوم في القدس.

وكان النص غير الملزم يدعو مباشرة إلى الاعتراف بدولة فلسطينية وأغضب الحكومة الإسرائيلية.

لكن بياتريس رودريغيز سالمونيس التي تنتمي لـ "حزب الشعب" الحاكم والذي يتمتع بأغلبية مطلقة في مجلس النواب قالت في المناقشات أن حزبها لن يؤيد اعترافا منفردا بالدولة الفلسطينية "في وقت ألم شديد لإسرائيل."

وقال وزير الخارجية خوسيه مانويل غارسيا مارجايو وهو العضو الوحيد بالحكومة الإسبانية الذي حضر مناقشات البرلمان إن الحكومة ملتزمة الآن بالعمل من أجل حوار بين الطرفين يجلب "السلام والاستقرار والتقدم إلى المنطقة التي تعاني منذ فترة طويلة من الزمن."

ودعا أيضا الاتحاد الأوروبي إلى انتهاج أسلوب منسق بشأن هذه القضية.

وتتجه فرنسا أيضا إلى اتخاذ قرار غير ملزم هذا الشهر بعد أن كانت حكومة يسار الوسط في السويد الرائدة في الاعتراف رسميا بالدولة الفلسطينية خلال أيام من توليها السلطة الشهر الماضي.

 

فرانس 24/ أ ف ب / رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.