تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيقاف رئيس نادي "أولمبيك مرسيليا" الفرنسي ومسؤولين سابقين لاتهامات بالفساد المالي

رئيس أولمبيك مرسيليا، فاسان لابرون.
رئيس أولمبيك مرسيليا، فاسان لابرون. أ ف ب

أوقفت السلطات القضائية الفرنسية صباح الثلاثاء رئيس نادي أولمبيك مرسيليا، متصدر الدوري الفرنسي لكرة القدم، فنسان لابرون واثنين من سلفيه في النادي هما باب ضيوف وجون كلود داشييه لاستجوابهم في قضايا فساد مالية.

إعلان

أوقفت السلطات القضائية الفرنسية صباح الثلاثاء رئيس نادي أولمبيك مرسيليا، متصدر الدوري الفرنسي لكرة القدم، فنسان لابرون ومسؤولين سابقين في النادي لاستجوابهم في قضايا فساد مالية.

وأفادت مصادر قضائية أن لابرون محتجز في مرسيليا إلى جانب مدير عام النادي فيليب بيريز والرئيسين السابقين باب ضيوف، كما احتجز في العاصمة باريس الرئيس السابق للنادي جان-كلود داسييه.

ويبحث التحقيق في انتقالات أجريت في السنوات القليلة الماضية" بحسب المصادر. وتحدث مصدر في الشرطة عن "غش يرتبط بعدة انتقالات". ومن الأسماء التي تضمنتها الانتقالات المهاجم الدولي أندري بيار جينياك من تولوز إلى مرسيليا عام 2010. ويشرف على التحقيق فريق مكافحة الجريمة المنظمة والمالية.

واستجوب عدد كبير من المسؤولين في القضية وداهم محققون مكاتب النادي وصادروا وثائق في الأشهر الأخيرة. وأضافت المصادر أن هناك "ما يكفي من المواد للتدقيق في الإدارات السابقة والحالية لنادي مرسيليا" والانتقالات المزعوم بأنها غير قانونية.

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.