تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا تنفي عبور جهاديين من أراضيها نفذوا ثلاث عمليات انتحارية في عين العرب

مدينة عين العرب (كوباني) الكردية السورية
مدينة عين العرب (كوباني) الكردية السورية أ ف ب (أرشيف)

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 50 جهاديا على الأقل لقوا مصرعهم خلال معارك في مدينة عين العرب (كوباني) المحاذية لتركيا خلال 24 ساعة فقط. وقال مسؤولون أكراد إن انتحاريين عبروا من الجانب التركي للحدود ونفذوا ثلاث تفجيرات انتحارية لكن أنقرة نفت أن يكون هؤلاء اجتازوا الحدود من أراضيها.

إعلان

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان الأحد أن خمسين جهاديا على الأقل في تنظيم "الدولة الإسلامية" قتلوا في الساعات ال24 الأخيرة في مدينة كوباني - عين العرب السورية الكردية على الحدود مع تركيا.

وحصيلة القتلى هذه هي واحدة من الأكبر لمقاتلي هذه الجماعة المتطرفة التي تحاول الاستيلاء على كوباني منذ ثلاثة أشهر، كما قال المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له ويؤكد أنه يعتمد على شبكة من الناشطين في سوريا.

وقال المرصد إن "ما لا يقل عن خمسين عنصرا من تنظيم "الدولة الإسلامية" لقوا مصرعهم جراء ضربات التحالف العربي الدولي على مناطق في مدينة عين العرب كوباني وأطرافها وخلال الاشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردي والكتائب المقاتلة يوم أمس" السبت.

وشملت معارك السبت للمرة الأولى منطقة المعبر الذي يصل عين العرب الكردية السورية بتركيا حيث وقعت ثلاث تفجيرات انتحارية نفذها مقاتلون ينتمون إلى تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال مسؤولون محليون أكراد والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن الانتحاريين عبروا من الجانب التركي للحدود، لكن أنقرة التي أكدت وقوع هجمات عند المعبر من الجهة السورية نفت أن يكون هؤلاء اجتازوا الحدود من أراضيها.

ورأى مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن أن "الجهاديين أرادوا مفاجأة المقاتلين الأكراد، إلا أنهم فشلوا في ذلك" حيث أنهم لم ينجحوا في السيطرة على المعبر إثر الاشتباكات العنيفة التي أعقبت الهجمات الانتحارية.

والسبت نفذت طائرات التحالف 30 ضربة على الأقل استهدفت مراكز لتنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الرقة (شمال) ومحيطها.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.