تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مداهمة مسجد في ألمانيا وإغلاقه للاشتباه بتقديمه الدعم لتنظيم "الدولة الإسلامية"

أ ف ب (أرشيف) جامع باريس الكبير

أعلن مسؤول في السلطات المحلية في ألمانيا الجمعة، أن الشرطة أغلقت مسجدا في مدينة بريمن بعد مداهمته، للاشتباه بتقديم المسؤولين عنه الدعم لتنظيم "الدولة الإسلامية". ونقلت دير شبيغل في موقعها على الإنترنت أن الخطب التي كانت تلقى في المسجد كانت تتضمن تمجيدا للجهاديين في العراق وسوريا.

إعلان

نقلت وكالة الأنباء الألمانية "دي بي ايه" عن مسؤول في السلطات المحلية اليوم الجمعة، أن الشرطة الألمانية أغلقت  مسجدا في مدينة بريمن (شمال) بعد مداهمته للاشتباه بتقديمه الدعم للإسلاميين المتطرفين المرتبطين بتنظيم "الدولة الإسلامية".

كما أعلن وزير الداخلية في بريمن أولريخ مورير حظر نشاط نادي الثقافة والعائلات السلفية المتهم بالدعاية لتنظيم "الدولة الإسلامية" وتمت مداهمة مقره وشقق أخرى عدة.

من جهتها، أوردت دير شبيغل في موقعها على الإنترنت أن الخطب التي كانت تلقى في المسجد كانت تتضمن تمجيدا للجهاديين في العراق وسوريا. وأضاف المصدر أن المسجد كان يلعب دورا أيضا في تجنيد الأشخاص لإرسالهم للقتال إلى جانب تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا.

وحسب مدير أجهزة الاستخبارات الداخلية الألمانية فإن ما لا يقل عن 60 مواطنا ألمانيا قتلوا في سوريا والعراق وهم يقاتلون في صفوف هذا التنظيم المتطرف. وأعلن وزير الداخلية توماس دي ميزيير أن نحو 550 ألمانيا انضموا إلى صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا.

وتحظر ألمانيا منذ أيلول/سبتمبر الماضي أي نشاط يتضمن دعما أو دعاية للمنظمات الجهادية.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.