تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ريال مدريد يفوز على فيغو بثلاثية من رونالدو ويعادل رقم غريمه برشلونة

أ ف ب

فاز ريال مدريد مساء السبت، على ضيفه سلتا فيغو بثلاثة أهداف لصفر، من تسجيل كريستيانو رونالدو، في إطار الجولة 14 من الدوري الإسباني لكرة القدم، ليحرز فوزه الثامن عشر على التوالي بمختلف المسابقات ويعادل رقم غريمه برشلونة الذي سجله في 2005-2006.

إعلان

حقق ريال مدريد فوزه الثامن عشر على التوالي هذا الموسم في مختلف المسابقات بعد فوزه مساء السبت في "برنابو" على ضيفه سلتا فيغو 3-صفر في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ويحقق بطل أوروبا أفضل بداية في تاريخه، حتى أنه نجح بمعادلة رقم غريمه برشلونة الذي حقق 18 انتصارا متتاليا في موسم 2005-2006.

وسجل الفريق الملكي 67 هدفا في سلسلته ولم تهتز شباكه سوى 9 مرات. ونجح بتخطي سلتا فيغو، الذي عاد بنقاط الفوز من أرض برشلونة 1-صفر في نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وعادل أتلتيكو مدريد حامل اللقب في عقر داره 2-2 في أيلول/سبتمبر، وذلك برغم تعرضه لخسارتين على التوالي أمام رايو فايكانو 1-صفر وإيبار الصاعد 1-صفر.

ويدين ريال بفوزه إلى كريستيانو رونالدو الذي حقق ثلاثية "هاتريك" عززت رصيده إلى 23 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين. وحقق البرتغالي رقما قياسيا بتسجيله الهاتريك الـ23 في الليغا والرقم 200 في الدوري في 179 مباراة.

على ملعب "سانتياغو برنابيو" وأمام 80 ألف متفرج، افتتح أفضل لاعب في العالم التسجيل من نقطة الجزاء بعد أن عرقله جوني اوتو (36)، ثم عزز الأرقام بيمناه من داخل المنطقة بعد كرة أخطأ الدفاع في تشتيتها (65).

واختتم الدون المهرجان بعد عرضية من البرازيلي مارسيلو تابعها في مرمى الحارس سيرخيو الفاريز (81)، قبل أن يريحه المدرب الإيطالي كارلو انشيلوتي في آخر 5 دقائق.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 36 نقطة من 14 مباراة بفارق أربع نقاط عن أتلتيكو مدريد حامل اللقب والذي ارتقى موقتا إلى المركز الثاني بعد فوزه على مضيفه التشي المتواضع 2-صفر.

من جهته، مني أتلتيك بلباو بخسارته الأولى في سبع مباريات أمام ضيفه قرطبة بهدف وحيد حمل توقيع الجزائري نبيل غيلاس (23) على ملعب "سان ماميس" أمام 38500 متفرج. وهذا الفوز الأول لقرطبة هذا الموسم بعد 6 خسارات و7 تعادلات فترك المركز الأخير لالتشي.

فرانس 24 / أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.