تخطي إلى المحتوى الرئيسي

توقيف سبعة أشخاص في إسبانيا والمغرب بتهمة تجنيد نساء لتنظيم "الدولة الإسلامية"

توقيف جهاديين في جيبي سبتة ومليلية الإسبانيين
توقيف جهاديين في جيبي سبتة ومليلية الإسبانيين فرانس 24

اعتقل سبعة أشخاص اليوم الثلاثاء في إسبانيا والمغرب، في إطار التحقيق حول تجنيد نساء لإرسالهن إلى سوريا والعراق للانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" الجهادي المتطرف.

إعلان

أعلنت وزارة الداخلية الإسبانية أنه تم اعتقال سبعة أشخاص الثلاثاء في إسبانيا والمغرب في إطار تحقيق حول تجنيد نساء لإرسالهن إلى سوريا والعراق للانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية".

وتم اعتقال أربع نساء إحداهن قاصر وثلاثة رجال في برشلونة وجيبي سبتة ومليلية الإسبانيين وكذلك في مدينة الفنيدق المغربية على مسافة كيلومترين من سبتة، بحسب ما أفاد المصدر في بيان.

وأضاف البيان أن العملية جرت بالتعاون مع مديرية مراقبة التراب الوطني المغربي.

وجاء في البيان أن جميع الموقوفين متهمون بأنهم عناصر في شبكة لتجنيد نساء وإرسالهن إلى الجبهة السورية العراقية لتنظيم "الدولة الإسلامية" مشيرا إلى أن المداهمات لا تزال جارية صباح الثلاثاء.

وبحسب بيان لوزارة الداخلية المغربية، تضمن المعلومات نفسها، فإن "هذه العملية، التي تدخل في إطار العمليات الاستباقية لمواجهة التهديدات الإرهابية، تمت بتعاون وثيق مع المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، وبتنسيق مع المصالح الأمنية الإسبانية".

وأضاف البيان أن "أفراد هذه الخلية لهم ارتباطات مع بعض القادة الميدانيين المغاربة في - الدولة الإسلامية -، والذين يخططون للقيام باعتداءات إرهابية داخل المملكة" مؤكدا أنه "سيتم تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة".

وكان السفير الإسباني في العراق خوسيه ماريا فيري دي لا بينا أعلن في منتصف تشرين الثاني/ نوفمبر خلال مؤتمر حول الحركات الجهادية وتنظيم الدولة الإسلامية، أن حوالى 100 إسباني انضموا إلى صفوف "ميليشيات جهادية" في مناطق النزاع في العراق وسوريا.

ويبقى هذا الرقم متدنيا بالمقارنة مع مئات الجهاديين الفرنسيين والبريطانيين والألمان، غير أنه يثير قلق مدريد لا سيما وأنه يطاول جيبي سبتة ومليلية التابعين لسيادتها في المغرب واللذين ينحدر منهما معظم الجهاديين الإسبان.

وفي آب/ أغسطس تم توقيف فتاة في الـ14 من العمر في سبتة.

وقال المتحث باسم شرطة سبتة روبرتو فرانكا مؤخرا  "تلقينا 15 شكوى بداعي الاختفاء قدمتها عائلات في سبتة تتعلق تسعة منها بسكان من سبتة بينهم امرأتان إحداهما قاصر وستة مغاربة".

هذا وقضت الخميس الماضي غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا الإرهاب في مدينة سلا، المجاورة للعاصمة الرباط، بالحبس ثلاث سنوات مع النفاذ لأفراد مجموعة مكونة من سبعة متهمين جرت محاكمتهم في قضايا لها علاقة بالإرهاب.

وجرت محاكمة السبعة بتهم "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام، والانتماء إلى جماعة دينية محظورة، وعقد اجتماعات عمومية بدون ترخيص".

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية المغربية، فإن هؤلاء جرت محاكمتهم "لكونهم سافروا إلى سوريا للانضمام إلى تنظيمات إرهابية وخضعوا لتدريبات عسكرية".

 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.