تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نيجيريا: جماعة "بوكو حرام" تقتل 32 شخصا وتخطف العشرات بينهم نساء

أ ف ب

قتل وخطف العشرات بينهم العديد من النساء في هجوم لعناصر من بوكو حرام على قرية غومسوري شرق نيجيريا، وفق ما أعلن مسؤولان محليان.

إعلان

قتل 32 شخصا وخطف العشرات بينهم العديد من النساء في هجوم شنه مسلحون من جماعة بوكو حرام على قرية في شمال شرق نيجيريا، على ما أفاد مسؤولان محليان وشاهد الخميس.

وقال المسؤولان اللذان طلبا عدم كشف هويتهما إن عدد المخطوفين من سكان قرية غومسوري ما زال مجهولا، بعد الهجوم الذي وقع الأحد في هذه المنطقة النائية والمعزولة، لكن يحتمل أن يتخطى المئة بينهم نساء وأطفال.

وقال مختار بوبا الذي فر من غومسوري إلى مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو إنه "بعد قتل شبابنا أخذ المتمردون زوجاتنا وبناتنا".

واستغرقت المعلومات حول هذا الهجوم أربعة أيام لترد، بسبب الغياب شبه التام لشبكة الهاتف المحمول والطرقات السيئة في المنطقة الواقعة على بعد حوالى 70 كلم جنوب مايدوغوري، المعقل التاريخي لبوكو حرام التي تشن منذ خمس سنوات تمردا داميا.

وتقع غومسوري على الطريق المؤدية إلى شيبوك، حيث اختطفت الجماعة أكثر من 200 تلميذة في نيسان/أبريل الفائت.

وأكد أحد المسؤولين المحليين أن القرية خاضعة لحماية ميليشيا خاصة مناهضة للإسلاميين ذات فعالية نسبية، لكن فاتها هجوم الأحد.

وصرح المسؤول "منذ عام حاول المتمردون عدة مرات مهاجمة غومسوري لكن شباب القرية قاوموهم".

وبالرغم من قدراتهم اللوجستية الضعيفة، يبدو أن ميليشيات "الشباب المدنيين" التي تكافح الإسلاميين حلت محل الجيش في عدد من مناطق الشمال الشرقي، حيث تشن بوكو حرام هجمات شبه يومية.
 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.