تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عشرات الجرحى في مواجهات الاثنين بين الشرطة المغربية وطلبة جامعة وجدة

الشرطة المغربية تفرق مظاهرة  في الرباط ضد تشديد القانون الجنائي
الشرطة المغربية تفرق مظاهرة في الرباط ضد تشديد القانون الجنائي أ ف ب

نقلت الصحافة المغربية الأربعاء في حصيلة جديدة أن مئة جريح هي نتيجة المواجهات بين طلبة من جامعة مدينة وجدة (شمال شرق) وعناصر قوات الأمن، وقالت مصادر حقوقية محلية إن هناك صعوبة في تحديد الحصيلة الحقيقية للجرحى لأن الطلبة لا يذهبون للعلاج في المستشفيات خشية أن يتم اعتقالهم.

إعلان

خلفت مواجهات الاثنين بين طلبة مضربين وقوات الشرطة في حرم جامعي بمدينة وجدة، شمال شرق المغرب نحو "مئة" جريح خصوصا بين قوات الأمن، وفق حصيلة جديدة نقلتها الصحف الأربعاء.

وقالت صحيفة الإيكونوميست إن عدد الجرحى "يقارب المئة بينهم 62 من عناصر قوات الأمن" مشيرة إلى إيداع عدد من الشرطيين قسم "العناية المركزة".

وأكد عضو في الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان (المستقلة) أن شرطيا أصيب إصابة بالغة و"فقد أحد عينيه". وأشار إلى صعوبة تحديد حصيلة دقيقة للجرحى لأن "الطلبة لا يذهبون للعلاج في المستشفيات خشية أن يتم اعتقالهم".

وبحسب الشرطة فإن رجال الأمن تدخلوا "بناء على طلب رئاسة جامعة محمد الأول" حيث منع بعض الطلاب زملاءهم من الدخول إلى الصفوف.

وبحسب الصحف فإن الأمر يتعلق بطلبة في كلية حقوق دخلوا في "إضراب لمدة 30 يوما" ضد أسلوب الامتحانات.

 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.