تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حريق ثان يندلع في مسجد بالسويد يرجح أن يكون متعمدا

هجوم استهدف المسجد الأول وسط السويد
هجوم استهدف المسجد الأول وسط السويد أ ف ب / أرشيف

اندلع حريق ثان في مسجد بالسويد دون أن يخلف أضرارا كبيرة. ويرجح أن يكون متعمدا. وكان مسجد آخر تعرض لحريق الخميس الماضي وتوجهت أصابع الاتهام إلى جهات معادية للمسلمين إلا أن تحقيقات الشرطة لم تفض إلى أي نتيجة.

إعلان

أعلنت الشرطة السويدية أن حريقا اندلع في مسجد ليل الأحد الاثنين لكنه لم يسبب سوى بعض الأضرار في المكان.

والحريق الثاني الذي يقع في مسجد خلال خمسة أيام، اندلع حوالى الساعة الثالثة (2,00 تغ) في مسجد في الطبقة الأولى من مبنى في ايسلوف (جنوب) وتم إخماده بسرعة، حسبما ذكرت الشرطة في بيان.

وسبب الحريق أضرارا طفيفة في المكان ولم يؤثر على سكان شقق المبنى.

وفتحت الشرطة تحقيقا لتحديد ما إذا كان الحريق متعمدا لكنها لم تذكر أي تفاصيل إضافية عن أسباب اندلاعه. وقالت أن "مكان الحريق أغلق حتى وصول تقنيي الشرطة العلمية".

لكن رجال الإطفاء يرجحون أن يكون الحريق متعمدا.

وكان خمسة أشخاص جرحوا الخميس في حريق في مسجد في الطابق الأرضي من مبنى في مدينة ايسكيلستونا على بعد نحو 90 كلم غرب ستوكهولم.

وشككت الشرطة السويدية الأحد في فرضية العمل الإجرامي في حريق الخميس.

ونقل متحدث باسم الشرطة الخميس عن شاهد قوله إنه تم إلقاء جسم مشتعل عبر النافذة، لكن الشرطة عادت وأوضحت الأحد أن المحققين لم يعثروا على هذا الشاهد للتأكد من إفادته.

ولم تفض التحقيقات حول أعمال أخرى تعبر عن الكراهية استهدفت مساجد عن نتائج تذكر، في بلد بات اليمين المتطرف يشكل فيه ثالث قوة في البرلمان عبر حزب "ديموقراطيو السويد".

 

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.