تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العالم يحتفل بالعام الجديد 2015 بألعاب نارية مثيرة واحتفالات صاخبة

أ ف ب

رحبت مدينة سيدني الأسترالية الأربعاء بعام 2015 بألعاب نارية مثيرة واحتفالات صاخبة. وفي باريس تنظم عروض بصرية في جادة الشانزليزيه تعكس طريقة عيش الباريسيين وتتطرق إلى مواضيع بيئية.

إعلان

 بعد سيدني التي احتفلت بتقويم العام الجديد 2015 بألعاب نارية رائعة، احتفلت هونغ كونغ بدورها بالمناسبة نفسها وتجمع نحو 200 ألف من سكانها لمشاهدة ألعاب ضوئية رائعة.

ودام الاستعراض الضوئي في هونغ كونغ ثماني دقائق وأشعل ناطحات السحاب الكبيرة في هذه المستعمرة البريطانية السابقة التي شهدت في العام 2014 تظاهرات حاشدة طالبت بمزيد من الديمقراطية.

في طوكيو أطلق نحو ألفي شخص بالونات حملت تمنياتهم للعام الجديد إلى جانب برج طوكيو. ومن المتوقع وصول نحو ثلاثة ملايين زائر إلى العاصمة اليابانية لزيارة معبد ميجي جينجو الأكثر شهرة في البلاد.

وقبل ذلك بقليل تجمع نحو مليون شخص للمشاركة في الاحتفالات نفسها في سيدني، متجاهلين تهديدات محتملة من "إرهابيين" بعد عملية احتجاز الرهائن الاخيرة.

وفي بكين كان ترشيح المدينة لاستقبال الألعاب الأولمبية الشتوية العام 2022 محور احتفالات العام الجديد.

وفي تايوان تم اختيار ناطحة السحاب الضخمة تايبه 101 في العاصمة لإطلاق الألعاب النارية.

وفي ماليزيا، تسود أجواء حزن بعد تحطم طائرة "اير ايجا" الماليزية في أندونيسيا وكان على متنها 162 شخصا. وبسبب هذه المأساة والفيضانات التي ادت إلى سقوط قتلى ايضا تم إلغاء احتفالات نهاية العام.

وفي أندونيسيا نظمت امسية اضيئت خلالها الشموع في سورابايا المدينة التي اقلعت منها الطائرة التي تحطمت.

وفي أفغانستان ستشهد السنة الجديدة طي صفحة مهمة حلف شمال الأطلسي القتالية في البلاد رغم أن تمرد طالبان لا يزال مستمرا بعد 13 عاما من التدخل العسكري الأجنبي. وستتسلم بعثة تدريب ودعم للجيش الافغاني المسؤولية من القوة المقاتل..

وفي باريس تنظم عروض بصرية في الشانزليزيه تعكس طريقة عيش الباريسيين وتتطرق إلى مواضيع بيئية. وستستضيف العاصمة الفرنسية في نهاية 2015 المؤتمر الدولي حول المناخ.

فرانس 24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن