تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تمديد عمل المحكمة الخاصة بملف اغتيال الحريري ثلاثة أعوام إضافية

أ ف ب (أرشيف)

مددت الأمم المتحدة الجمعة، مهمة المحكمة الخاصة بلبنان، والمكلفة بمحاكمة الأطراف الضالعة في اغتيال رفيق الحريري رئيس وزراء لبنان السابق في 2005، ثلاثة أعوام إضافية، وجاء في بيان أمينها العام أن المحكمة التي أنشئت في 2009 ومقرها لاهاي سوف تستمر في أعمالها حتى آذار/مارس 2018.

إعلان

مدد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الجمعة، مهمة المحكمة الخاصة بلبنان المكلفة بمحاكمة قتلة رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري في 2005، ثلاثة أعوام إضافية.

وجاء في بيان للأمم المتحدة أن هذه المحكمة التي أنشئت في 2009 ومقرها لاهاي، ستواصل أعمالها حتى آذار/مارس 2018.

وبدأت محاكمة أربعة أعضاء في حزب الله الشيعي اللبناني في كانون الثاني/يناير 2014 في لاهاي غيابيا رغم المذكرات الدولية التي صدرت بحقهم، ذلك أن حزب الله يرفض التعاون مع المحكمة الخاصة بلبنان.

وقد وجه تقرير أولي أصابع الاتهام إلى دمشق في الاعتداء الذي أدى إلى مقتل الحريري و22 شخصا آخرين في 14 شباط/فبراير 2005 في بيروت في الفترة التي كانت فيها سوريا تمارس وصاية على لبنان.

وبعد شهرين على مقتل الحريري، اضطرت القوات السورية إلى مغادرة لبنان بعد 29 عاما من التواجد على أراضيه.

والمحكمة الخاصة بلبنان شكلت مصدر توترات بين حزب الله الذي يدعمه النظام السوري، وبين خصومه المناهضين له بزعامة سعد الحريري نجل رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.