تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الجامعة العربية تعقد اجتماعا طارئا حول "التطورات الخطيرة" في ليبيا

مسلحون من قوات "فجر ليبيا" بمنطقة تبعد 170 كلم غرب العاصمة طرابلس
مسلحون من قوات "فجر ليبيا" بمنطقة تبعد 170 كلم غرب العاصمة طرابلس أ ف ب

أعلنت الجامعة العربية أن اجتماعا طارئا على مستوى المندوبين سيعقد الاثنين لبحث "التطورات الخطيرة التي تشهدها ليبيا وتصاعد وتيرة العنف والأعمال الإرهابية". ويعقد الاجتماع بناء على طلب من الحكومة الليبية، المعترف بها دوليا، أيدته مصر والإمارات العربية.

إعلان

تعقد الجامعة العربية اجتماعا طارئا على مستوى المندوبين الاثنين لبحث مواجهة "الإرهاب" في ليبيا، بحسب ما قال نائب الأمين العام للجامعة أحمد بن حلي.

وأكد بن حلي للصحافيين أن الاجتماع "سيخصص لتدارس التطورات الخطيرة التي تشهدها ليبيا وتصاعد وتيرة العنف والأعمال الإرهابية التي لم تعد تقتصر على استهداف المواطنين أو المقيمين إنما طالت أيضا المرافق الاقتصادية الحيوية التي تمثل ثروة الشعب ومقدراته وخزانات النفط".

وأضاف أن الأمين العام للجامعة نبيل العربي سيعرض خلال الاجتماع "تقريرا حول تطورات الأوضاع فى ليبيا والمساعى التى يقوم بها مبعوثه الخاص إلى هذا البلد ناصر القدوه".

للمزيد: هل تتدخل الدول الكبرى في ليبيا؟

 وأوضح مكتب الأمين العام للجامعة العربية أن الاجتماع يعقد بناء على طلب تقدمت به الحكومة الليبية، المعترف بها دوليا وعربيا، وأيدته مصر والإمارات العربية المتحدة.

ليبيا تحت نيران الميليشيات المسلحة

كانت قذيفة أطلقهتها ميليشيات فجر ليبيا الإسلامية في 25 كانون الأول/ديسمبر الماضي أدت إلى حريق هائل في مرفأ السدرة النفطي، وهو واحد من المرافئ النفطية الثلاثة الرئيسية في البلاد.

وتسيطر ميليشيات "فجر ليبيا" على طرابلس منذ آب/أغسطس الماضي وتحاول تعزيز نفوذها من خلال السيطرة على الثروات النفطية.

وخلال الأيام الأخيرة تم اختطاف 20 قبطيا مصريا في مدينة سرت بوسط ليبيا، ونسب مصدر مقرب من الحكومة المعترف بها دوليا عمليات الخطف لميليشيات "أنصار الشريعة".

 

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن