تخطي إلى المحتوى الرئيسي

شارلي إيبدو: "ثلاثة مجرمين" شاركوا في الهجوم ومقتل أربعة من رسامي الأسبوعية

أ ف ب

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازونوف أن "ثلاثة مجرمين" شاركوا في الهجوم الدموي الذي استهدف أسبوعية "شارلي إيبدو" الساخرة، وراح ضحيته 12 قتيلا، منهم أربعة من أشهر رسامي الكاريكاتور.

إعلان

لمتابعة الحدث على الهاتف الجوال، اضغط على الرابط

في ختام اجتماع أزمة في الإليزيه صرح وزير الداخلية الفرنسي برنار كازونوف  أن "ثلاثة مجرمين" شاركوا في الهجوم الدموي الذي استهدف الصحيفة الأسبوعية الفرنسية الساخرة شارلي إيبدو في باريس.

وأكد كازونوف أن كل الإجراءات تتخذ "للقضاء في أسرع وقت ممكن على المجرمين الثلاثة الذين يقفون وراء هذا العمل الهمجي"، من دون أن يذكر أي تفاصيل عن دور كل منهم. 

مقتل أربعة من أبرز رسامي الكاريكاتور في شارلي إيبدو

حسب مصدر قضائي فرنسي فإن بين القتلى في الهجوم على شارلي ايبدو أشهر رسامي الكاريكاتور في الصحيفة الفرنسية  شارب وكابو وولينسكي وتينوس.

وأوضحت النيابة أن هذا الإعلان يأتي بعد عملية تعرف قام بها أحد الناجين في المكان الذي دخله رجلان ملثمان ومدججان بالسلاح يرتديان ملابس سوداء وأطلقا النار في اعتداء لا سابق له في فرنسا منذ أربعين عاما. وقالت النيابة أن سبعة أشخاص جرحوا في الهجوم بينهم أربعة إصاباتهم خطرة.

فرانس24/أ ف ب
 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.