تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اعتداء "شارلي إيبدو": المشتبه بهما شوهدا بشمال فرنسا والشرطة تواصل ملاحقتهما

أ ف ب

أفادت مصادر قريبة من التحقيق أن المشتبه بهما في الاعتداء الدامي على صحيفة "شارلي إيبدو" الساخرة شوهدا في شمال فرنسا، وتمكن من التعرف عليهما مسؤول على محطة للوقود. وأكد مصدر آخر أن "المشتبه بهما ملثمان وكان بحوزتهما رشاشات كلاشنيكوف وقاذفة صواريخ".

إعلان

شوهد المشتبه بهما في الاعتداء على صحيفة "شارلي إيبدو" صباح الخميس في شمال فرنسا بينما كانا في سيارة من نوع "كليو" رمادية اللون ويحملان أسلحة حربية، حسب ما أفادت مصادر قريبة من التحقيق.

وأعلن مصدر قريب من الملف أن المسؤول عن محطة وقود بالقرب من "فيليه-كوتريه" "تعرف رسميا على المشتبه بهما في الاعتداء على شارلي إيبدو".

وأكد مصدر آخر أن "المشتبه بهما ملثمان وكان بحوزتهما رشاشات كلاشنيكوف وقاذفة صواريخ".

وأوضح المصدر نفسه أن "اللوحة الرقمية غير مطابقة للسيارة". وأضاف مصدر من الشرطة أن وحدات التدخل "تلقت الأمر بالتزود ببنادق هجومية وتجهيزات وقائية".

انتشار للشرطة في المنطقة

أفادت مصادر أمنية أن انتشارا لقوات التدخل الفرنسية التابعة للشرطة والدرك يجري في شمال شرق فرنسا على بعد نحو 80 كلم من باريس حيث شوهد المشتبه بهما.

وأوضح مصدر أمني لوكالة الأنباء الفرنسية أن وحدات النخبة في الشرطة والدرك الوطنيين "تتمركز للتحقق من أهداف في هذه المنطقة حيث تم التخلي عن السيارة التي استخدمها المشتبه بهما اللذان تعرف عليهما شاهد".

والمشتبه بهما هما شريف وسعيد كواشي (32 و34 عاما). الأول جهادي معروف لدى أجهزة مكافحة الإرهاب في فرنسا وحكم عليه في 2008 بالسجن ثلاث سنوات من بينها 18 شهرا مع وقف التنفيذ، لمشاركته في مجموعة ترسل مقاتلين لتنظيم القاعدة في العراق.

 

فرانس 24/ أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.