تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السلطات المصرية تفرج عن خالد القزاز مستشار الرئيس المعزول محمد مرسي

الرئيس المصري المعزول محمد مرسي
الرئيس المصري المعزول محمد مرسي أ ف ب

أفرجت السلطات المصرية الأحد عن خالد القزاز، المستشار في الشؤون الخارجية، للرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي، بعد أمر من النائب العام في 29 كانون الأول/ ديسمبر 2014، بحسب بيان لأسرته. وقضى القزار 18 شهرا في الاعتقال.

إعلان

أعلنت أسرة خالد القزاز مستشار الرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي للشؤون الخارجية الإفراج عنه الأحد بعد حبسه 18 شهرا.

وكان خالد القزاز قد اعتقل في 3 تموز/يوليو 2013 عقب عزل الجيش للرئيس الإسلامي السابق إثر تظاهرات حاشدة تطالب برحيله. وتقول أسرته إنه أودع الحبس الاحتياطي دون توجيه أي تهم إليه.

وأوضحت الأسرة في بيانها أن النائب العام أمر في 29 كانون الأول/ديسمبر 2014 بإخلاء سبيل خالد القزاز. وقد أخلي سبيله من غرفته في المستشفى. وأعربت عن أملها في أن يتمكن من العودة سريعا إلى كندا حيث تقيم زوجته وأبناؤه الأربعة الذين يحملون الجنسية الكندية.

وكان خالد القزاز نقل إلى مستشفى خاص في القاهرة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي حسب شقيق زوجته أحمد عطية المقيم في تورونتو والذي أوضح أنه يعاني من انزلاق غضروفي يعرضه للإصابة بالشلل.

وكانت الأسرة أوضحت في وقت سابق أن القزاز خضع لعملية جراحية أولى مطلع كانون الثاني/يناير الحالي وستجرى له عمليات أخرى.

ويوجد مرسي ومعظم قيادات جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها في السجن حيث يواجهون عقوبة الإعدام في قضايا مختلفة. 

فرانس 24/ أ ف ب 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.