تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيران: تشييع جنازة جنرال قتل في الغارة الإسرائيلية على الجولان

فرانس 24

شيعت الأربعاء جنازة الجنرال الإيراني محمد علي الله دادي، الذي قتل في غارة شنتها الأحد طائرة مروحية إسرائيلية في القنيطرة بسوريا، وقتل فيها كذلك قياديين من حزب الله اللبناني. وأثار الهجوم إدانات قوية في إيران وإمكانية شن هجمات انتقامية.

إعلان

أضرم إيرانيون النار في علم إسرائيل اليوم الأربعاء أثناء تشييع جثمان قائد بارز من الحرس الثوري قتل في غارة إسرائيلية في سوريا.

وقتل الجنرال محمد علي الله دادي يوم الأحد 18 كانون الثاني /يناير في غارة شنتها طائرة هليكوبتر في القنيطرة بسوريا وقتل فيها كذلك ستة بينهم قياديين في حزب الله اللبنانية.

وأثار الهجوم إدانات قوية في إيران وإمكانية شن هجمات انتقامية. وقال مسؤول إيراني بارز إن إسرائيل ستضرب "في الوقت المناسب وفي المكان المناسب." وقال مسؤول بوزارة الدفاع الإسرائيلية إن التصعيد أمر وارد.

وخرج مئات الإيرانيين إلى شوارع طهران لتشييع جثمان علي الله دادي ورددوا هتافات. ووضع علم إسرائيل على الأرض لتسير الجموع فوقه ثم أشعلت فيه النار.

وأرسلت إيران قوات لمساندة الرئيس السوري بشار الأسد في الحرب الدائرة في سوريا منذ نحو أربع سنوات.

وقالت مصادر لبنانية مقربة من حزب الله إن الجنرال الإيراني القتيل كان شخصية بارزة في العمليات الإيرانية على الأراضي السورية.

 

فرانس24/ رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.