تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الحوثيون يعلنون قبول بيان الرئيس اليمني لإنهاء الأزمة

أ ف ب / أرشيف

أعلن الحوثيون على لسان مسؤول كبير أنهم قبلوا بيان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي توصل إلى اتفاق معهم يقضي بوجوب انسحاب الحوثيين من دار الرئاسة وإطلاق سراح مدير مكتب الرئيس وإدخال تعديلات على مشروع الدستور.

إعلان

قال مسؤول حوثي كبير اليوم الخميس إن بيان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي سعى من خلاله لنزع فتيل الأزمة السياسية في البلاد مقبول لأنه يؤكد بنود اتفاق اقتسام السلطة المبرم في سبتمبر/ أيلول.

من جانب آخر، قال شهود إن المقاتلين الحوثيين مازالوا منتشرين حول القصر الجمهوري ومقر إقامة الرئيس. وكان هادي قد قال في بيانه إن الحوثيين وافقوا على سحب مقاتليهم من الموقعين.

لكن محمد البخيتي، عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثيين، قال إن سحب المقاتلين وإطلاق سراح أحمد عوض بن مبارك مدير مكتب الرئيس والمحتجز لدى الحوثيين قد يحدث خلال يوم أو يومين أو ثلاثة إذا التزمت السلطات بتنفيذ بقية الشروط.

وقد توصل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي مساء الأربعاء إلى اتفاق مع المتمردين الحوثيين (الشيعة) لإنهاء الأزمة في بلاده بعد عدة أيام من أعمال عنف شهدتها العاصمة صنعاء، انتهت باقتحام قصر الرئاسة والسيطرة عليه من قبل جماعة "أنصار الله" الحوثية، بحسب ما نقلت وكالة سبأ اليمنية الرسمية.

وبموجب هذا الاتفاق سيغادر المسلحون الحوثيون دار الرئاسة، وسيطلقون سراح مدير مكتب هادي الذي خطف السبت، على أن يتم في المقابل إدخال تعديلات على مشروع الدستور الذي يعارضه الحوثيون.

والتقى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، الذي يقبع تحت حصار المسلحين الحوثيين الشيعة، الأربعاء في منزله مع مستشاريه وبينهم ممثل عن الحوثيين الذين سيطروا على دار الرئاسة، بحسبما أفاد مصدر رئاسي.

مداخلة مراسل فرانس24 في اليمن

 

فرانس 24 / رويترز / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.