تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سكان دول جنوب أوروبا يريدون خفض عدد المهاجرين القادمين إلى بلدانهم

أ ف ب

خلص تقرير استند إلى استطلاع للرأي، أجرته مؤسسة غالوب بين العامين 2012 و2014، وشمل أكثر من 183 ألف راشد في أكثر من 140 دولة، أن غالبية الأوروبيين في دول جنوب القارة يؤيدون خفض أعداد المهاجرين غير الشرعيين الذين يصلون سنويا إلى بلادهم.

إعلان

غالبية الأوروبيين في دول جنوب القارة يؤيدون خفض أعداد المهاجرين غير الشرعيين الذين يصلون سنويا إلى بلادهم، هذا ما أعلنته المنظمة العالمية للهجرة .

وقال فرانك لازكو أحد معدي تقرير ينشر الربيع المقبل أن "الأوروبيين هم الأكثر ترددا حيال الهجرة حيث يطالب أكثر من 52 في المئة بخفض أعداد الوافدين الجدد". وتؤيد نسبة 7,5 في المئة زيادة أعداد المهاجرين في حين قال 30 في المئة أنهم يوافقون على المعدلات الحالية.

ويستند التقرير إلى استطلاع للرأي أجرته مؤسسة غالوب بين العامين 2012 و2014 شمل أكثر من 183 ألف راشد في أكثر من 140 دولة.

ولم تصدر نتائج المناطق الأخرى.

وفي حين أيد مستطلعون من السويد والدنمارك وفنلندا زيادة أعداد المهاجرين أو الحفاظ على معدلاتها الحالية، رفض 69 في المئة في بريطانيا ذلك.

وطالب من شملهم الاستطلاع في دول جنوب أوروبا التي تستقبل المهاجرين غير الشرعيين فور عبورهم إلى القارة بخفض أعداد المهاجرين بشكل ملموس.

وبالتالي، أعرب 84 في المئة من اليونانيين و76 في المئة من المالطيين و67 في المئة من الإيطاليين و56 من الإسبانيين عن رغبتهم في خفض أعداد المهاجرين.

أما في فرنسا، فإن 45 من السكان يرغبون في خفض أعداد المهاجرين في مقابل النسبة ذاتها للمطالبين بزيادة العدد أو الحفاظ على المعدلات الحالية.

 
فرانس 24 / أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.