تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السلطات السعودية تفرج عن ناشطة مقربة من المدون رائف بدوي

ناشطة من منظمة العفو تحمل صورة بدوي خلال احتجاج أمام السفارة السعودية في برلين
ناشطة من منظمة العفو تحمل صورة بدوي خلال احتجاج أمام السفارة السعودية في برلين أ ف ب

قالت ابنة الناشطة السعودية سعاد الشمري الأحد، إنه تم الإفراج عن أمها، بعد أن تعهدت ب"تقليص أنشطتها"، وبعد أن قضت ثلاثة أشهر في السجن، وذلك إثر اتهامها بالتطاول على الدين الإسلامي. وكانت الشمري أسست مع المدون رائف بدوي منتدى على الإنترنت .

إعلان

أفرجت السلطات السعودية عن الناشطة سعاد الشمري التي كانت أسست مع المدون رائف بدوي منتدى على الإنترنت، وذلك بعد ثلاثة أشهر من السجن، بحسب ما أعلنت ابنتها الأحد.

وقالت سارة الرمالي "الحمد لله إنها حرة الآن" وذلك بعد أن أمضت نحو 90 يوما في سجن النساء بجدة (غرب).

وكانت الشمري اعتقلت نهاية تشرين الأول/أكتوبر بسبب تعليقات لها اعتبرت مسيئة للإسلام، بحسب ما أفاد حينها ناشطون مقربون منها. كما نشرت تغريدات حول مشايخ.

وقالت ابنتها إنه تم الإفراج عنها قبل ثلاثة أيام بعد أن تعهدت ب "تقليص أنشطتها".

وكانت الشمري أسست بالتعاون مع رائف بدوي موقعا على الانترنت تحت اسم الشبكة الليبرالية السعودية.

وأثار الحكم على بدوي بالسجن عشر سنوات مع ألف جلدة ردود فعل مستهجنة في العالم.

وأدين بدوي بإهانة الإسلام، وجلد مرة واحدة 50 جلدة في التاسع من كانون الثاني/يناير، وتم إرجاء الدفعة الثانية من الجلد مرتين "لأسباب طبية"، كما لم يجلد الجمعة الماضي حسب ما أكدت زوجته.

فرانس24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن