تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

عمان تعيد سفيرها إلى تل أبيب بعد سحبه احتجاجا على "الانتهاكات" الإسرائيلية في الأقصى

أرشيف
1 دَقيقةً

قرر الأردن اليوم الإثنين إعادة سفيره إلى إسرائيل بعد أن استدعاه مؤخرا على خلفية "انتهاكات إسرائيل المتكررة في القدس"، وفق ما أعلنت الحكومة الأردنية.

إعلان

أعلنت الحكومة الأردنية اليوم الإثنين أنها ستعيد سفيرها إلى تل أبيب خلال الأيام القليلة المقبلة، بعد أن استدعته منذ نحو ثلاثة أشهر احتجاجا على "الانتهاكات" الإسرائيلية في الأقصى.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام محمد المومني "طلبنا من السفير وليد عبيدات العودة إلى تل أبيب".

وأضاف المومني، وهو أيضا الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن "عودة السفير تأتي بعد أن راقبنا الوضع وشعرنا بأن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح".

ويذكر أن الأردن قد استدعت سفيرها من إسرائيل في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي احتجاجا على "الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة في القدس".

وقال المومني إن "أعداد المصلين في المسجد الأقصى ارتفعت بشكل ملحوظ عقب استدعائنا سفيرنا احتجاجا على انتهاكات إسرائيل وإغلاق المسجد أمام المصلين".

من جهته، قال مصدر حكومي مسؤول إن "الرسالة وصلت إلى إسرائيل فالمقدسات في القدس الشريف خط أحمر".

وتعترف إسرائيل التي وقعت معاهدة سلام مع الأردن في 1994 بإشراف المملكة الأردنية على المقدسات الإسلامية في مدينة القدس.

والحرم القدسي الذي يضم المسجد الأقصى وقبة الصخرة، هو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.