تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سينما

إيران تعتبر الفيلم الأمريكي "أميريكان سنايبر" دعاية معادية للمسلمين

صورة من فيلم "أميريكان سنايبر"
صورة من فيلم "أميريكان سنايبر" أ ف ب
1 دَقيقةً

اعتبر المرشد الأعلى لإيران آية الله علي خامنئي فيلم "أميريكان سنايبر" لمخرجه المعروف كلينت إيستوود دعاية معادية للمسلمين. وقال خامنئي إن الفيلم "يشجع الشاب المسيحي أو غير المسلم على إيذاء المسلمين".

إعلان

اعتبر المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران آية الله علي خامنئي في تصريحات نشرت الثلاثاء أن فيلم "أميريكان سنايبر" (قناص أمريكي) الذي يروي قصة جندي أمريكي في قوات النخبة خلال حرب العراق هو مثال على الدعاية المعادية للمسلمين.

والفيلم الهوليوودي الذي يتحدث عنه خامنئي هو من إخراج كلينت إيستوود، وقد بدأ عرضه في الصالات في 25 كانون الأول/ ديسمبر ورشح لست جوائر أوسكار، وهو يروي قصة قناص في قوات النخبة الأمريكية خدم في العراق أربع مرات خلال فترة الوجود الأمريكي في هذا البلد (2003-2011).

وقال خامنئي، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إيرنا"، الثلاثاء إن "فيلم القناص هذا الذي تثار الآن ضجة حوله، وقد أنتجته هوليوود، يشجع الشاب المسيحي أو غير المسلم على إيذاء المسلمين بقدر ما يستطيع وما يتاح له، إنه يشجع هذا المعنى أساسا".

وأضاف "هذا ما يروى عن هذا الفيلم، ونحن لم نشاهده".

وهذا التصريح الذي نشره الموقع الإلكتروني للمرشد الأعلى الثلاثاء أدلى به خامنئي خلال لقائه "نواب الأقليات الدينية الإيرانية في مجلس الشورى" في 26 كانون الثاني/ يناير، أي بعيد الهجمات التي نفذها جهاديون في فرنسا وأسفرت عن مقتل 17 شخصا.

وتعترف إيران بثلاث أقليات دينية هي اليهودية والمسيحية والزرادشتية ويتمتع أبناء هذه الديانات ببعض الحقوق. لكن الجمهورية الإسلامية متهمة باضطهاد أتباع الديانة البهائية الذين تعتبرهم هراطقة.

  

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.