تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غرامة مالية على صحافي في "الجزيرة" لتسييره طائرة بدون طيار في باريس

أ ف ب/ أرشيف

حكمت محكمة فرنسية الثلاثاء، على تريستان ريدمان (34 عاما) صحافي بريطاني في قناة "الجزيرة" القطرية، بدفع غرامة مالية قدرها ألف يورو، لأنه قام بتسيير طائرة بدون طيار في باريس بدون ترخيص، ومصادرة طائرته.

إعلان

حكمت محكمة فرنسية الثلاثاء على صحافي بريطاني في قناة "الجزيرة" القطرية قام بتسيير طائرة بدون طيار في باريس بدون ترخيص، بدفع غرامة مالية قدرها ألف يورو ومصادرة طائرته.

وكان تريستان ريدمان (34 عاما) اعتقل مع زميلين له، أحدهما بريطاني والآخر بلجيكي، في 25 شباط/فبراير بعد ليلتين متتاليتين شوهدت خلالهما طائرات بدون طيار مجهولة تحلق فوق العاصمة الفرنسية، لكن السلطات سارعت إلى التأكيد على عدم وجود أي رابط بين الصحافيين الثلاثة وتحليق الطائرات المجهولة.

ولاحقا تم إخلاء سبيل اثنين من الصحافيين الثلاثة وأحيل إلى المحاكمة ريدمان فقط كونه هو المسؤول عن تسيير الطائرة.

ولدى نطقها بالحكم حذرت القاضية الصحافي البريطاني من مغبة تكرار فعلته، مؤكدة أن الحكم الذي أصدرته بحقه أخذ في الحسبان واقع أنها المخالفة الأولى له.

وكانت الطائرات المجهولة شوهدت تطير لليلتين متتاليتين فوق مقر الجمعية الوطنية ومتحف ليزينفاليد العسكري وفوق ساحة الكونكورد القريبة من السفارة الأمريكية وفوق عدد من مداخل ضواحي باريس، بحسب مسؤول في الشرطة.

ويعمل ريدمان في مكتب الجزيرة في باريس وحصل على الطائرة المسيرة في تشرين الثاني/نوفمبر من مكتب القناة في لندن. وكان ريدمان وظف مراسلين مستقلين للعمل معه في تقرير كان يعده، أحدهما كان مسؤولا عن التصوير أما الثاني فكان دوره التعليق الصوتي.

وتم توقيف الصحافيين الثلاثة من قناة "الجزيرة" الأربعاء 25/02/2015 في باريس بعدما أطلقوا طائرة بدون طيار من حديقة في إحدى ضواحي العاصمة، حلقت فوق المدينة.

وللإشارة، يمنع تحليق الطائرات من دون طيار من دون ترخيص فوق العاصمة الفرنسية.

وأوضح المصدر أن الصحافي "الأول كان يوجه الطائرة والثاني يصورها والثالث يتابعها".

وليس هناك حتى الآن بحسب المصدر أي دليل على علاقة الصحافيين بطائرات من دون طيار مجهولة حلقت لعدة ليال فوق العاصمة الفرنسية.

 

فرانس 24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن