ليبيا

طرفا الحوار الليبي في المغرب واثقان من التوصل إلى اتفاق في نهاية الأسبوع المقبل

الموفد الدولي الخاص إلى ليبيا برناردينو ليون (وسط) مترئسا جلسة الحوار في الصخيرات بالمغرب.
الموفد الدولي الخاص إلى ليبيا برناردينو ليون (وسط) مترئسا جلسة الحوار في الصخيرات بالمغرب. أ ف ب

قال مندوبو البرلمانين الليبيين المتنافسين، والذين يجرون مناقشات غير مباشرة في المغرب بوساطة من الأمم المتحدة، إنهم واثقون من التوصل إلى اتفاق حول تشكيل حكومة وحدة وطنية، والإعلان عنها "في نهاية الأسبوع المقبل".

إعلان

أعرب مندوبو البرلمانين الليبيين المتنافسين الذين يجرون مناقشات غير مباشرة في المغرب بوساطة من الأمم المتحدة، عن ثقتهم الجمعة في التوصل إلى اتفاق حول تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وفي تصريح صحافي، قال شريف الوافي من البرلمان الذي تعترف به المجموعة الدولية ويتخذ من طبرق مقرا منذ سيطر تحالف ميليشيات فجر ليبيا على طرابلس: "نتقدم إيجابيا حول مسألة حكومة الوحدة الوطنية وسنناقش الآن شكلها". وأضاف الوافي: "ثمة خلافات على الأسماء لكننا سنتوصل إلى بعض التوازن ... سنعود الثلاثاء إلى المغرب آملين في الإعلان عن حكومة جديدة في نهاية الأسبوع المقبل".

من جهته، تحدث مصطفى أبو شاقورة عضو المؤتمر الوطني العام، البرلمان المنتهية ولايته الذي أعادته الحكومة المعلنة من جانب واحد، عن إمكانية "التوصل إلى اتفاق مكتوب السبت بين الطرفين". وأضاف إن المحادثات الجارية تتطرق إلى "المسألة الأمنية ووقف إطلاق النار وتنظيم الجيش".

وفي تصريح على حساب "تويتر" لمهمة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، كان رئيسها برناردينو ليون أعرب عن "تفاؤله" حول "ترتيبات امنية" ستفتح الطريق امام تشكيل حكومة وحدة وطنية.

ويلتقي مندوبو البرلمانين المتنافسين منذ الخميس في منتجع الصخيرات البحري القريب من الرباط في إطار مباحثات غير مباشرة. وقد أجروا محادثات في غدامس جنوب ليبيا كانت الأولى من نوعها منذ بدء الحوار الوطني.

إلا أن نائب رئيس المؤتمر الوطني العام الذي يرأس وفد طرابلس، انتقد الجمعة الطبيعة غير المباشرة للمناقشات. وقال صالح المخزوم إن "هذه الطريقة ليست ناجعة. يجب أن نجتمع حول طاولة واحدة لدفع الأمور قدما".

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم