اليمن

الرئيس عبد ربه منصور يعلن مدينة عدن عاصمة رسمية لليمن

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي
الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أ ف ب / أرشيف

أعلن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي السبت خلال لقائه قيادات المكتب التنفيذي لمحافظات إقليم حضرموت في القصر الرئاسي، عدن عاصمة لليمن وسط توتر أمني شديد. ولكن القرار يعتبر رمزيا لأن ذلك يتطلب تعديل الدستور الذي لا يزال ينص على أن صنعاء هي العاصمة.

إعلان

أعلن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي السبت عدن عاصمة لليمن وسط توتر أمني شديد، لاسيما في هذه المدينة الجنوبية بسبب رفض ضابط أمني رفيع محسوب على الحوثيين الامتثال لطلب إقالته.

وخلال لقائه قيادات المكتب التنفيذي لمحافظات إقليم حضرموت في القصر الرئاسي، قال هادي: "لدينا خمسة أقاليم مع مخرجات الحوار الوطني ومسودة الدستور ا لجديد باستثناء ازال" في إشارة إلى الإقليم الذي يجمع محافظات صنعاء وعمران وصعدة الخاضع لسيطرة الحوثيين.

وأضاف الرئيس اليمني: "سنتحاور معهم وقلنا لهم إن عدن هي العاصمة لليمن (...) لأن صنعاء محتلة من قبل الحوثيين".

لكن قرار تغيير العاصمة يعتبر رمزيا لأن ذلك يتطلب تعديل الدستور الذي لا يزال ينص على أن صنعاء هي العاصمة. وتنص مسودة الدستور التي يرفضها الحوثيون على دولة اتحادية من ستة أقاليم، أربعة في الجنوب واثنان في الشمال.

على صعيد آخر، أعلن هادي أن الحوثيين طلبوا منه "إصدار قرار يقضي بدمج 35 ألفا منهم في المؤسسة العسكرية و25 ألفا في المؤسسة الأمنية على أن يخضع هؤلاء لإدارتهم كما هو الحال في الحرس الثوري الإيراني".

وأضاف: "كان (الرئيس السابق) علي عبدالله صالح طلب من الإيرانيين أن يلزموا الحوثيين في الاتفاق معه وينسقوا معه لاحتلال صنعاء إلا أن إيران طلبت من (زعيم حزب الله الشيعي اللبناني) حسن نصر الله الإفادة لكنه اعترض على الأمر".

وأوضح أنه علم بوجود "اتفاق بين صالح والحوثيين بإشراف طهران على نقل التجربة الإيرانية إلى اليمن". وأكد هادي "وجود 1600 طالب يمني يتلقون تعاليم المذهب الاثني عشري الشيعي في قم الإيرانية".

يذكر أن هادي تمكن من الفرار من صنعاء في 21 الشهر الماضي بعد أن وضعه الحوثيون قيد الإقامة الجبرية. وكشف  الطريقة التي غادر بواسطتها صنعاء مؤكدا أنه خرج من منزله عبر نفق إلى منزل نجله ثم المرور بطرق فرعية حتى الوصول إلى عدن.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم