ليبيا

اختطاف عمال فلبينيين ومن جنسيات أخرى من حقل نفطي جنوبي ليبيا

أرشيف

قالت السلطات الفلبينية إن أربعة فلبيين وخمسة أجانب من بينهم أوربيون خطفوا الجمعة، كما قتل ثمانية حراس في هجوم تعتقد السلطات الليبية أن تنظيم "الدولة الإسلامية" يقف وراءه وأنه لم تردهم أية مطالب بعد عملية الاختطاف .

إعلان

أعلنت السلطات الفلبينية الاثنين أن أربعة فلبينيين وخمسة أجانب خطفوا خلال هجوم على حقل الغاني النفطي جنوب ليبيا نسبته مصادر ليبية إلى جهاديي تنظيم "الدولة الإسلامية". وقتل ثمانية حراس أيضا في الهجوم الذي وقع الجمعة كما قال ناطق باسم حرس المنشآت النفطية الليبية.

وتستغل شركة "الهروج"، أحد فروع المؤسسة الوطنية للنفط، حقل الغاني. وكانت المؤسسة أشارت إلى فقدان نمساوي وفلبيني. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفليبنية تشارلز جوزيه إن أربعة فلبينيين واثنان من بنغلاديش وغاني وتشيكي ونمساوي خطفوا. وأعلن المتحدث استنادا إلى تقرير السفارة الفلبينية في ليبيا انه ليس بإمكانه تأكيد هوية الخاطفين مشيرا إلى أنه لم يتم تقديم أي مطلب.

ومنذ مطلع السنة خطف سبعة فلبينيين في ليبيا. واعتقل ثلاثة رعايا فلبينيين أيضا منذ شباط/فبراير في حقل المبروك النفطي شرق طرابلس ولا يزال مصيرهم غير معروف. ومنذ عدة أسابيع تشهد ليبيا سلسلة هجمات تبناها تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على مناطق شاسعة في العراق وليبيا.

وفي تموز/يوليو 2014 حين أمرت حكومة الفلبين بإجلاء رعاياها من البلاد، كان يعمل 13 ألفا منهم في ليبيا بحسب وزارة الخارجية. ومنذ ذلك الحين غادر الآلاف ليبيا لكن أربعة آلاف منهم لا يزالون يعملون في البلاد بسبب الرواتب المرتفعة نسبيا. ويعمل حوالى 10% من مئة مليون فلبيني في الخارج.

أ  ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم