سوريا

بشار الأسد يقول إنه "ينتظر الأفعال" بعد تصريحات كيري

أرشيف

قال الرئيس السوري بشار الأسد إنه "ينتظر الأفعال"، وذلك ردا على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بضرورة الحوار معه.

إعلان

 قال الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الاثنين في رد على سؤال للتلفزيون الإيراني، نقلته وكالة "سانا" الرسمية بأنه "ينتظر الأفعال" بعد التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري "بوجوب الحوار مع الأسد"..

وقال الأسد"ما زلنا نستمع لتصريحات، وعلينا أن ننتظر الأفعال وعندها نقرر"".

وكان كيري صرح في مقابلة بثتها شبكة "سي بي اس" الأمريكية السبت ردا على سؤال حول احتمال التفاوض مع الأسد، "حسنا، علينا أن نتفاوض في النهاية. كنا دائما مستعدين للتفاوض في إطار مؤتمر جنيف 1". وتابع "الأسد لم يكن يريد التفاوض. (...) إذا كان مستعدا للدخول في مفاوضات جدية حول تنفيذ جنيف 1، فبالطبع. نحن نضغط من أجل حثه على أن يفعل ذلك".

"خيارنا الوحيد كان الدفاع عن وطننا"

وعما إذا كانت هناك تغيرات في المواقف الدولية، قال الأسد في التصريحات التي نقلتها وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، "لا يوجد لدينا خيار سوى أن ندافع عن وطننا. لم يكن لدينا خيار آخر منذ اليوم الأول بالنسبة إلى هذه النقطة"، مضيفا "أي تغيرات دولية تأتي في هذا الإطار هي شيء إيجابي إن كانت صادقة وإن كانت لها مفاعيل على الأرض".

إلا أن الأسد شدد على أن هذه التغيرات يجب أن "تبدأ أولا بوقف الدعم السياسي للإرهابيين ووقف التمويل ووقف إرسال السلاح والضغط على الدول الأوروبية وعلى الدول التابعة لها في منطقتنا التي تقوم بتأمين الدعم اللوجستي والمالي وأيضا العسكري للإرهابيين. عندها نستطيع أن نقول أن هذا التغير أصبح تغيرا حقيقييا".

وطالبت واشنطن منذ بدء النزاع السوري في منتصف آذار/مارس 2011، برحيل الرئيس بشار الأسد. وأعلن كيري قبل أسابيع أن "الأولوية" المطلقة لبلاده في سوريا أصبحت القضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية".

 

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم