تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بدء محاكمة شرطيين في قضية مقتل الشابين التي فجرت الضواحي الفرنسية قبل 10 سنوات

أ ف ب

افتتح الإثنين في مدينة "رين" غرب فرنسا محاكمة الشرطيين المتهمين بمقتل الشابين زياد وبونا، والذي فجر مقتلهما خلال مطادرة بوليسية أمام محول للكهرباء في 2005 أزمة الضواحي الفرنسية.

إعلان


عشر سنوات بعد أعمال العنف العنيفة التي عرفتها الضواحي الفرنسية غداة مقتل شابين في مطاردة لرجال الشرطة في كليشي-سو-بوا، افتتحت الإثنين محاكمة الشرطيين اللذين كانا وراء هذه المطاردة بمدينة "رين" غرب فرنسا.

ففي 27 تشرين الأول/أكتوبر 2005 قتل الشابان زياد البنا (17 عاما) وبونا تراوري (15 عاما) عند محول كهرباء لجآ اليه هربا من مطاردة الشرطة في كليشي-سو-بوا.

ولا تزال الأحياء الحساسة في فرنسا ذات الأوضاع الاجتماعية الصعبة والمأهولة بغالبية من المهاجرين، تشكل بؤرا قابلة للانفجار في كل لحظة رغم محاولات الطبقات السياسية التحكم فيها

فرانس24

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن