تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الدوري الفرنسي

نادي ليون يتصدر الدوري الفرنسي وإبراهيموفيتش يعتذر عن "شتمه" فرنسا

أ ف ب
2 دَقيقةً

تصدر نادي ليون الدوري الفرنسي لكرة القدم بعد مقابلة ضد نادي مرسيليا شهدت نهاية متشنجة إثر إلغاء هدف لمرسيليا وطرد لاعب هذا الفريق جيريمي موريل للعبه الخشن. من ناحية أخرى اعتذر نجم فريق باريس سان جرمان إبراهيموفيتش في بيان عن "شتمه" لفرنسا والتحكيم فيها إثر خسارة فريقه في مقابلة مثيرة مع نادي بوردو.

إعلان

وسع أولمبيك ليون الفارق لنقطتين في صدارة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بتعادله بدون أهداف مع مضيفه أولمبيك مرسيليا في مباراة شهدت نهاية عاصفة يوم الأحد.

في لقاء آخر فقد زلاتان إبراهيموفيتش أعصابه بعدما تلقت آمال باريس سان جرمان ضربة بالخسارة 3-2 على ملعب بوردو.

واقترب مرسيليا صاحب المركز الثالث من افتتاح التسجيل في الدقيقة 83 عندما تم إبعاد محاولة لوكاس اوكامبوس من على الخط رغم أن الإعادة التلفزيونية رجحت بأن الكرة دخلت المرمى.

واشتعلت الأمور بعد دقيقتين عندما طرد جيريمي موريل لاعب مرسيليا بسبب مخالفة متهورة.

وبدأ لاعبون من الفريقين في دفع بعضهم البعض بينما ركض ستيف مانداندا حارس مرسيليا نحو نصف مسافة الملعب ليشترك في المشاجرة.

وقبلها كاد أندريه بيير جينياك أن يفتتح التسجيل عندما سدد في القائم لصالح مرسيليا في الدقيقة 17.

ويملك ليون 58 نقطة قبل تسع جولات على النهاية بينما لدى مرسيليا 54 نقطة.

وهز إبراهيموفيتش الشباك مرتين في بوردو لكن ذلك لم يمنع باريس سان جرمان من الخسارة وأدلى مهاجم السويد بعبارات مسيئة بعد صفارة النهاية.

ونقلت محطة كانال بلوس التلفزيونية عن إبراهيموفيتش قوله "على مدار 15 عاما لم أشاهد حكما (جيدا) في هذه البلاد (...). هذه البلاد لا تستحق وجود باريس سان جرمان فيها."

واعتذر إبراهيموفيتش لاحقا وقال في بيان "كنت أتحدث بغضب شديد. أود الاعتذار إذا شعر الناس بالاستياء من تعليقاتي".

رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.