قضاء

مصر: إحالة شرطي للمحاكمة في مقتل الناشطة شيماء الصباغ

أرشيف

صرح مسؤول في النيابة المصرية بأن شرطيا أحيل على محكمة الجنايات المصرية لمحاكمته في مقتل الناشطة اليسارية شيماء الصباغ خلال مظاهرة نظمت في يناير الماضي لإحياء ذكرى سقوط نظام حسني مبارك منذ أربع سنوات.

إعلان

أعلن مسؤول في النيابة المصرية اليوم الثلاثاء أن شرطيا مصريا أحيل على محكمة الجنايات لمحاكمته في مقتل الناشطة اليسارية شيماء الصباغ في كانون الثاني/يناير خلال تفريق تجمع في الذكرى الرابعة للثورة التي أطاحت في 2011 الرئيس حسني مبارك.

ومنذ تولي قائد الجيش السابق عبد الفتاح السيسي رئاسة الجمهورية على إثر عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي في 2013، يحد قانون من حق التظاهر ويسمح لقوات الأمن بقمع أي تجمع ينظمه الإسلاميون أو اليسار على حد سواء.

وأعلن النائب العام المصري أن تحقيق النيابة أظهر أن شيماء الصباغ وهي والدة طفلة في الخامسة من العمر، قتلت إثر إصابتها بطلقة رصاص مطاطي أطلقها عنصر في شرطة مكافحة الشغب خلال تفرقة تجمع نظمه حزب يساري في الـ24 من كانون الثاني/يناير، عشية الذكرى الرابعة لثورة "25 يناير" التي أطاحت بمبارك.

وأراد الناشطون وضع الزهور في ميدان التحرير، مركز ثورة "25 يناير"، إحياء لذكرى مئات المتظاهرين الذين سقطوا خلالها. ولم يحدد موعد بدء المحاكمة أمام محكمة الجنايات.

ويتهم مدافعون عن حقوق الإنسان الشرطة بقتل مئات المتظاهرين واستخدام القوة لقمع التظاهرات منذ عزل الرئيس محمد مرسي. وقتل أكثر من 1400 متظاهر مؤيد لمرسي واعتقل 15 ألفا من مناصري جماعة الأخوان المسلمين بعد عزل الرئيس الاسلامي، وحكم على المئات بالإعدام في محاكمات جماعية أدانها المجتمع الدولي.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم