الانتخابات الإقليمية

استطلاع رأي - فرنسا: اليمين الجمهوري في المقدمة أمام اليمين المتطرف واليسار

أ ف ب

وفقا لاستطلاع للرأي، فاز اليمين الجمهوري في الانتخابات الإقليمية الفرنسية بحوالي 29 بالمئة من الأصوات، فيما حصل اليمين المتطرف على نحو 26 بالمئة. أما الحزب الاشتراكي الحاكم فقد حصل على نحو 21 بالمئة.

إعلان

تقدم اليمين الجمهوري الفرنسي، في الانتخابات الإقليمية، على حساب كل من اليسار بما فيه الحزب الحاكم واليمين المتطرف ممثلا في حزب "الجبهة الوطنية".

وبحسب استطلاع للرأي، فإن حزب "الاتحاد من أجل حركة شعبية" برئاسة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي وحلفاءه الوسطيين حصدوا ما بين 29,2 و31 في المئة من الأصوات.

وأضاف المصدر نفسه أن الحزب الاشتراكي الحاكم، حصل على نسبة تتراوح بين 19,7 و21,4 في المئة، في حين ستحصل الجبهة الوطنية (يمين متطرف) على ما بين 24,5 و26,3 في المئة من الأصوات.

وعلق رئيس الوزراء الاشتراكي مانويل فالس أن "اليمين المتطرف ليس أول حزب سياسي في فرنسا"، وذلك بعدما توقعت استطلاعات الرأي في الأسابيع الأخيرة فوزه في الانتخابات الإقليمية.

وأضاف فالس "أدعو كل شخص إلى تبني موقف واضح والتصويت للمرشح الجمهوري من اليسار أو اليمين حين يواجه وحيدا اليمين المتطرف".

وشدد على أن "جميع الجمهوريين هم أمام مسؤولياتهم"، واصفا نتيجة الغالبية بأنها "مشرفة".

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم