اليمن

وزير خارجية اليمن: عاصفة الحزم قطعت الجسر الجوي الإيراني الذي يزود الحوثيين بالسلاح

سرب طائرات تابعة لسلاح الجو السعودي
سرب طائرات تابعة لسلاح الجو السعودي أ ف ب (أرشيف)

أعلن وزير خارجية اليمن رياض ياسين الأحد، أن العملية العسكرية العربية التي تقودها السعودية "عاصفة الحزم"، قد وضعت حدا للجسر الجوي الإيراني الذي كان يتم من خلاله نقل معدات عسكرية إيرانية للمتمردين الحوثيين. وأعلن رئيس الدبلوماسية اليمنية رفض بلاده أي حوار مع المتمردين الحوثيين قبل استسلامهم.

إعلان

قال وزير الخارجية اليمني رياض ياسين اليوم الأحد إن الحملة العسكرية التي تشنها الدول العربية بقيادة المملكة السعودية، نجحت في وقف وصول طائرات إيرانية محملة بمعدات عسكرية إلى المقاتلين الحوثيين الذين استولوا على مناطق كبيرة في اليمن.

وقال ياسين في مؤتمر صحفي بعد اختتام فعاليات القمة العربية التي استضافتها مصر بمنتجع شرم الشيخ على مدى يومين "الحملة العسكرية... منعت استمرار الخط الجوي الذي كان يأتي من طهران .. طائرتان على الأقل يوميا تأتي لهم بمعدات عسكرية."

للمزيد: متى تنتهي عملية "عاصفة الحزم" في اليمن وكيف سترد إيران وحلفاؤها عليها؟

ووصف ياسين عملية "عاصفة الحزم" بأنها "اضطرارية حتى إعادة تثبيت الشرعية داخل اليمن وإعادة الاستقرار إلى اليمن."

وشدد على أن العملية العسكرية "مسألة مؤقتة وليست دائمة ولكن تتبعها فيما بعد إعادة إعمار لليمن."وقال إن اليمن سيشهد عودة للحوار السياسي بعد أن تهدأ الأمور.

"لا حوار قبل استسلام الحوثيين"

رفض وزير الخارجية اليمني الأحد أي حوار مع المتمردين الحوثيين قبل استسلامهم، وقال في مؤتمر صحافي بشرم الشيخ إنه لن تجري "مفاوضات أو حوار (مع الحوثيين) ما دامت الحكومة الشرعية لم تستعيد السيطرة على كل الأراضي اليمنية".

وأضاف رياض ياسين "ليكون هناك حوار مع الحوثيين، ينبغي أولا أن يسلموا أسلحتهم ويعيدوا الأسلحة التي استولوا عليها من مخازن الجيش".

وتابع "نحن لم نرفض أبدا أن يكون هناك حوار سياسي لكن من يأتي للحوار السياسي لا يأتي ووراءه قوة عسكرية".
 

فرانس24/ أ ف ب / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم